مهرجان صيف البحرين يؤمّن الإمتاع لكلّ الأعمار

نجاح جماهيري بفضل العروض المميزة

المنامة ـ مع قرب انتهاء فصل الصيف، يستمر توافد الجمهور على مدينة نخول ونخولة بمركز البحرين الدولي للمعارض والمؤتمرات للاستمتاع بآخر أيام مهرجان صيف البحرين السنوي.

ويتزامن المهرجان هذا العام مع احتفالات المنامة باختيارها عاصمة للسياحة العربية لعام 2013.

ويستمر المهرجان ثلاثة أسابيع ويصطحب خلاله نخول ونخولة الأطفال الزائرين في العديد من الرحلات بين جنبات مركز المعارض والمؤتمرات يتعرفون خلالها على ثقافات بلاد أخرى وعلى تفاصيل علمية عن الفضاء والبيئة.

وذكرت زكية زادة من وزارة الثقافة البحرينية أن المهرجان يشارك فيه أطفال من مختلف الجنسيات.

ويشمل المهرجان ورشات عمل تعليمية وفنية وإبداعية مختلفة للأطفال لإتاحة الفرصة لهم ولأسرهم لاستكشاف مواهبهم وطاقاتهم وزيادة معلوماتهم في جو من المرح واللعب والترفيه.

وقالت زكية دادة إن أنشطة مدينة نخول تتيح للأطفال اكتساب معارف ومهارات جديدة في بيئة تعليمية مختلفة عن بيئة المدرسة.

ويشمل المهرجان عروضا غنائية وراقصة للأطفال وعروضا للدمى المتحركة.

وقال زائر اصطحب أطفاله إلى المهرجان يدعى علي المنديل إن عرضا للدمية المشهورة بارني كان محور اهتمام الأطفال الذين يحرصون على مشاهدة هذه الشخصية سنويا خلال المهرجان.

ويشمل المهرجان أيضا عروضا مسرحية وبعض ألعاب السيرك قدمها فنانون من البحرين ولبنان وألمانيا وتايلاند والهند.

وتضمن مهرجان صيف البحرين في دورته الخامسة هذا العام حفلات أحياها عدد من الفنانين منهم نجمة الغناء اللبنانية ماجدة الرومي والفنان الفلسطيني الشاب محمد عساف الفائز بلقب أراب أيدول في 2013 وفنانة المقامات العراقية فريدة محمد علي.

ويختتم المهرجان أنشطته في التاسع من سبتمبر/أيلول.