من ضحايا الرماد البركاني.. خمس شركات طيران مهددة بالافلاس

خسائر بملايين الدولارات يوميا

روما - اعلن رئيس الجمعية الدولية للنقل الجوي (اياتا) جيوفاني بيسينياني الثلاثاء ان اكثر من خمس شركات طيران مهددة بالافلاس نتيجة اغلاق المجال الجوي الاوروبي بسبب سحابة الرماد المنبعث من بركان ايسلندي.
وقال بيسينياني في مقابلة تلفزيونية نقلتها وكالة انسا الايطالية للانباء ان "اكثر من خمس شركات متوسطة وصغيرة الحجم مهددة بالزوال بسبب نقص السيولة".
وتابع ان الشركات "لم تعد تملك سيولة" بعد إغلاق المجال الجوي الأوروبي، مؤكدا انه سيطلب من الاتحاد الاوروبي ان يسمح لحكومات الدول الاعضاء بتعويض كلفة تجميد الطائرات على الشركات.
واعلن ان شركات الطيران خسرت 1.7 مليار دولار وقال خلال مؤتمر صحافي في برلين ان حجم الارباح الفائتة لشركات الطيران المتضررة بلغ 400 مليون دولار في اليوم في ذروة ازمة اغلاق المجال الجوي الاوروبي السبت والاحد.
وكانت اياتا قدرت سابقا هذه الارباح الفائتة بمئتي مليون دولار في اليوم، في وقت اغلقت فيه اوروبا الشمالية بالكامل مجالها الجوي منذ نهاية الاسبوع الماضي.
واوضح بيسينياني انه اضافة الى الارباح الفائتة تضاف الكلفة التي تتحملها الشركات لتأمين مأوى وطعام واحيانا وسائل نقل اخرى للمسافرين المحتجزين، ما يوحي بان الكلفة الاجمالية ستتخطى 1.7 مليار دولار.
ودعا بيسينياني الحكومات الاوروبية الى "تحمل مسؤولياتها" ومساعدة شركات الطيران التي تواجه "ظروفا قاهرة خارجة عن سيطرتنا".
واستؤنفت حركة الملاحة الجوية تدريجيا الاربعاء في اوروبا واعادت عدة دول منها النروج والدنمارك فتح مجالها الجوي، فيما تعتزم المانيا استئناف الرحلات الاربعاء الساعة 9:00 تغ.