ملك اسبانيا يهاتف العاهل المغربي في مسعى لتخفيف التوترات

رغبة بعدم تعكر الاجواء

مدريد - اجرى الملك الاسباني خوان كارلوس اتصالا هاتفيا مع نظيره المغربي محمد السادس الاربعاء في محاولة لتخفيف التوترات بين البلدين الجارين حول عدد من الحوادث التي وقعت مؤخرا، حسب ما صرح القصر الرئاسي.

وقال متحدث باسم القصر ان الملكين اشارا الى "العلاقات الجيدة بين البلدين" واكدا على "ضرورة ان لا تتعكر هذه الاجواء الطيبة بسبب سوء تفاهمات".

واضاف ان "اسبانيا مستعدة تماما لايضاح ما يلزم ايضاحه".

واتهمت المغرب الشرطة الاسبانية الشهر الماضي باصابة خمسة مغربيين بجروح خطيرة اثناء محاولتهم دخول جيب مليلية الذي تحتله اسبانيا لمجرد انهم كانوا يحملون علما مغربيا.

وفي 2 اب/اغسطس احتجت الحكومة المغربية كذلك لدى مدريد بسبب ما وصفته بـ"العنف" الذي مارسته الشرطة الاسبانية ضد طالب مغربي في نقطة الحدود مع مليلية.

والاسبوع الماضي اتهمت الرباط دورية مدنية لحراس الحدود الاسباني بعدم اغاثة ثمانية مهاجرين من افريقيا جنوب الصحراء قبالة ساحل مغربي وهم في حالة صحية حرجة.

والثلاثاء سعى رئيس الوزراء الاسباني خوسيه رودريغيز ثاباتيرو كذلك الى تهدئة التوترات وقال انه مستعد "لتوضيح ومناقشة" اي حادث.

واضاف ان قوات الامن الاسبانية دائما تعمل "باكبر قدر من الصواب".

وتعتبر الرباط جيبي سبتة ومليلية الواقعتين تحت تاسيطرة الاسبانية شمال المغرب على انهما "مدينتان محتلتان".

واكدت مدريد في ايار/مايو على "سيادة" اسبانيا على هاتين المدينتين وعلى "الطابع الاسباني" لهما بعد دعوة الرباط الى اطلاق حوار على هذه المسألة.