ملتقى ظفار الثالث للفيلم العربي يسدل ستاره

برامج وفعاليات متنوعة

اختتمت بمدينة صلالة العمانية فعاليات ملتقى ظفار الثالث للفيلم العربي، وذلك ضمن فعاليات وأنشطة مهرجان صلالة السياحي تحت رعاية الدكتور عبدالله بن علي العمري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية سدح.

وأكد فايز بن محمد الكندي رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للسينما على استمرار أنشطة الجمعية للفن السينمائي، مشيرا إلى التعاون السينمائي الثقافي بين السلطنة والجمهورية الإسلامية الإيرانية الذي انطلق من خلال هذا الملتقى، وسوف يستمر لتحقيق إنجازات أخرى تخدم الفن السينمائي.

تضمن الملتقى برامج وفعاليات متنوعة منها عروض الأفلام المشاركة التي تم عرضها في كل من المديرية العامة للتراث والثقافة بمحافظة ظفار وجمعية المرأة العمانية بولاية طاقة ونادي مرباط الرياضي، بالإضافة إلى عرض مجموعة من الأفلام العربية والإيرانية في قاعة اللبان بمركز البلدية الترفيهي التي كانت مصاحبة للمعرض الإيراني الثقافي السينمائي إلى جانب حلقة تصوير ميدانية في كل من عين حمران وساحل مرباط لإنتاج افلام قصيرة.

كما تضمن ختام الملتقى إعلان نتائج مسابقات الملتقى، حيث ذهبت جائزة أفضل فيلم تسجيلي للمخرجة السورية آمنة عمر عن فيلمها "درج"، بينما كانت جائزة أفضل فيلم روائي قصير من نصيب المخرج المصري شريف البنداري عن فيلم "حار جاف صيفا".

وفي مسابقة الأفلام العمانية كانت جائزة أفضل فيلم عماني للمخرج حسن البلوشي عن فيلم "النقطة السوداء"، أما جائزة لجنة التحكيم فقد ذهبت لفيلم "شوف" للمخرجة التونسية إيمان دليل، كما قامت لجنة التحكيم بمنح شهادات تقدير خاصة لكل من المخرج البحريني جمال الغيلان عن فيلم مكان خاص جدا والمخرجة السعودية نورة المولد عن فيلم ترددات.

وفي ختام الحفل قام راعي المناسبة بتكريم الفائزين، بالإضافة إلى تكريم الجهات المنظمة والمتعاونة والمشاركين في الحلقات التدريبية في صناعة فيلم سينمائي روائي قصير إلى جانب تكريم المخرج البحريني جمال الغيلان وأعضاء لجنة التحكيم.