ملامح الفن الإسلامي في جامعة نيويورك أبوظبي

لواء الثقافة الإسلامية

أبوظبي ـ تنظم جامعة نيويورك أبوظبي، بالتعاون مع هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ثلاث محاضرات ما بين الثامن عشر والعشرين من مارس/آذار الجاري، يحاضر فيها عدد من الأساتذة والمختصين.
وتحت عنوان "الفن الإسلامي في مجموعة الخليلي" قدم كل من بريسلا سوسيك نائب مدير الجامعة، وجون لانجيلولوث البروفيسور في معهد الفنون الجميلة بجامعة نيويورك مساء الثلاثاء محاضرة حول ملامح الفن الإسلامي في مجموعة الخليلي التي يتم عرضها في فندق قصر الإمارات، وتناولت المحاضرة تاريخ الفن الإسلامي ومنشأه، وأبرز سماته التقنية والفنية، وتأثيره وتأثره بالثقافات المختلفة، والسمات الرئيسة التي طبعته بطابع الثقافات المتعددة التي انضوت تحت لواء الثقافة الإسلامية.
وحول "مدينة نيويورك وثقافة الإبداع" يقدم مساء الأربعاء البروفيسور توماس بيندر أستاذ التاريخ والدراسات الإنسانية بجامعة نيويورك محاضرة تتناول طبيعة وتنوع الإبداع في مدينة نيويورك، والذي يشمل مختلف المجالات من الفنون إلى التكنولوجيا، وصولا إلى قطاع الأعمال.
وعن التحول الذي تشهده مدينة نيويورك وتحت عنوان "روبرت موسس والمدينة التي تحلو الإقامة فيه" تقدم هيلاري بالون، نائب الرئيس المساعد في جامعة نيويورك أبوظبي مساء الخميس، محاضرة تتناول فيها التوجه الذي تبناه "موسس" في بداية القرن العشرين من أجل تحويل مدينة نيويورك إلى مدينة عصرية، من خلال بناء المنتزهات والمرافق الترفيهية وغيرها من المظاهر العمرانية التي تتسم بطابع الحداثة وتوفر الراحة لسكان المدينة.