ملابس الرجال لم تعد على مقاس عروض الازياء

على الهامش قريبا

ميلانو - صارت عروض أزياء الرجال في خطر بعد توجه عام لإلغائها تدريجيا من التقويم السنوي للعروض في أوروبا ودمجها في عروض أزياء السيدات.

واعتادت دور الأزياء العالمية إقامة عروض أزياء الرجال قبل شهور من عروض أزياء السيدات كل عام.

وفي ميلانو حيث بدأت عروض أزياء الرجال الجمعة الماضي فيما يسمى أسبوع الموضة للرجال قرر عشرة من مصممي الأزياء الكبار عدم المشاركة في عروض هذا العام ومنهم "كالفن كلاين" و"إرمنيجيلدو زينيا" وأيضا "بي.آر.تي.بي.بي.ايه بريوني" و"بوتيجا فينيتا" من مجموعة "كيرينغ".

وكانت دور آخرى مثل "بربري" و"غوتشي" و"توم فورد" أعلنت قبل شهور خططها لإقامة عروض تدمج بين أزياء السيدات والرجال مستقبلا.

وعلى النقيض من عروض أزياء الرجال تنجح عروض أزياء السيدات في جذب المشاهير من الرجال والنساء وحشود المصورين والمحطات التلفزيونية والإذاعية كما يكون لها صدى واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي.