مكتبة الاسكندرية تنظم مؤتمرا عن الجوانب المجهولة في تاريخ العلوم عند العرب

الاسكندرية باتت مصدر اشعاع ثقافي مستمر

الاسكندرية - ينظم مركز المخطوطات في مكتبة الاسكندرية و معهد تاريخ العلوم في حلب الثلاثاء مؤتمرا عن الجوانب المجهولة في تاريخ العلوم عند العرب يستغرق ثلاثة ايام بمشاركة 70 باحثا عربيا واجنبيا من المتخصصين في تاريخ العلوم عند العرب.
واكد رئيس المؤتمر مدير مركز ومتحف المخطوطات في مكتبة الاسكندرية يوسف زيدان ان "المؤتمر سيقدم لاول مرة ابحاثا عن علماء وكتاب عرب مجهولين لم تحقق ابحاثهم وكتاباتهم من قبل باستثناء القلائل من المشهورين الذين عثر على دراسات متأخرة لهم ومن بينهم ابن عالم البصريات العربي حسن ابن الهيثم".
تابع "ولن يتطرق المؤتمر الى العلماء الذين تم بحث نتاجهم العلمي من قبل مثل ابن سيناء والرازي وغيرهم من العلماء الكبار فقد اشبع انتاجهم العلمي بحثا".
ومن الابحاث المهمة التي ستقدم الى المؤتمر ورقة عن مشكلات مخطوطات ابن الهيثم لاستاذ تاريخ العلوم في جامعة هارفرد الامريكية عبد الحميد صبرا والرياضيات في تصنيف العلوم في مخطوطين مغاربيين للجزائري موسى زمولي وقصيدة ابن الدريهم في حل رموز المكاتبات وفهم اقلام المتقدمين الى جانب نصوص مجهولة في علم العمران العربي الاسلامي.
وكذلك الجوانب الهندسية المجهولة في في مخطوطة الحاوي والجهود العلمية للملك الاشرف الغساني وانجازاته في صناعة الاسطرلاب و الجوانب المجهولة في علم العقاقير عند العرب.
يشار الى ان المكتبة نظمت خلال اليومين الماضيين مؤتمرا اول عن المخطوطات الالفية العربية في العالم الى جانب تحضيرها للاشتراك في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بجناح مستقل ضمن الفعليات العربية كضيف شرف للمعرض لهذه الدورة التي ستبدأ في 5 تشرين الاول/ اكتوبر المقبل.