مكتبة الاسكندرية تستعد لمهرجان افتتاح عالمي

الاسكندرية
تصميم فريد لمكتبة فريدة ترقد في احضان المتوسط

قال الدكتور اسماعيل سراج الدين مدير مكتبة الاسكندرية بأن المكتبة انتهت من فهرسة 240 الف كتاب ليكونوا في استقبال ضيوف المكتبة في الافتتاح العالمي في 23 ابريل الحالي.
واضاف مدير مكتبة الاسكندرية ان هذه الكتب تم تصنيفها تبعا للموضوع كما زودت بكارت تأميني خاص لمنع سرقة اي كتاب، ففي حالة اي محاولة للسرقة يعمل جهاز الانذار علي الفور.
وتجري الان الاعمال الاخيرة استعدادا للافتتاح في قاعة الاطلاع الرئيسية وقاعة المؤتمرات كما يجري الانتهاء من ترتيب متحف المخطوطات الذي يقع في المستوي الرابع للمكتبة علي مساحة 344 مترا ويضم 24 وحدة عرض تستوعب ما يقرب من مائة مخطوطة مقرونة بشرح مبسط باللغات العربية والانجليزية والفرنسية والالمانية والايطالية والاسبانية.
ويقوم بشرح مقتنيات متحف المخطوطات للزائرين باللغات المختلفة فريق عمل مكون من خمسة موظفين. وسوف يكون باستطاعة اي زائر لمتحف المخطوطات بالمكتبة ان يقلب صفحات المخطوطة باستخدام اجهزة التصفح التخيلي وهي تكنولوجيا عالية تتيح للزائر التعرف علي تفاصيل المخطوطة دون ان يلمسها. فالمعروف ان المخطوطات تحفظ في نوافذ زجاجية لحمايتها من التلف.. لانهاكتبت من مئات السنين وتم ترميمها وحفظها قبل وضعها في هذا المتحف للعرض.
ويقول الدكتور يوسف زيدان مدير ادارتي التخطيط والتزويد: ان هذه الاجهزة تتيح الاطلاع المفصل علي المخطوطة مع تقليب الصفحات وتكبير الجزء المراد بحثه والاستماع الي التعليق والشرح المصاحب.
واضاف ان المكتبة انشأت المعمل الرقمي وهدفه الاساسي الحفاظ علي المخطوطات والكتب النادرة من التلف الناتج عن التداول بالايدي او سوء الحفظ ولهذا يقوم المعمل الرقمي بعمل نسخ رقمية لهذه المخطوطات او الكتب النادرة عن طريق ماسح ضوئي ذي كفاءة عالية او عن طريق كاميرات رقمية فائقة القدرة ويتم حفظها علي اقراص مضغوطة تعالج الصور بعدها معالجة فنية عن طريق مجموعة من المتخصصين في اعمال الجرافيك وبعد ذلك يتم برمجة كل مخطوطة علي متصفح بحيث يستطيع مستخدم البرنامج من خلال هذا المتصفح تصفح المخطوطة وكأنها بين يديه. وبذلك نكون قد حققنا هدفين الاول: اننا حافظنا علي المخطوطة من التداول وحفظناها حفظا متحفيا لتبقي اطول فترة ممكنة. والثاني: اننا نكون قد افدنا المطلع دون ان يؤثر عليها وضمنا لها انتشارا واسعا لن يتحقق الا اذا كانت علي هذه الصورة.
وقد صدرت المجموعة الاولي من المكتبة الرقمية للمخطوطات مشتملة علي مجموعة من اندر المخطوطات التي تقتنيها مكتبة الاسكندرية، وهي: قصيدة البردة للبوصيري، ديوان سلامة بن جندل، الزيج الجامع لكوشيار الجيلي، غياث الأمم في التياث الظلم للجويني، البديع في نقد الشعر لاسامة بن منقذ، اللمع في النحو لابن جني، التاريخ الكبير للمقريزي. وجاري العمل في المجموعة الثانية من المكتبة الرقمية للمخطوطات والكتب النادرة.
وعلي جانب أخر وصل الي المكتبة الاجهزة والمعدات اللازمة لمتحف العلوم­ احد المتاحف الموجودة بالمكتبة­ كما وصل الخبراء الفرنسيون لتدريب العاملين بالمكتبة علي كيفية استخدام المعدات الحديثة. ولا يقتصر الاهتمام بالافتتاح العالمي لمكتبة الاسكندرية علي مصر فقط بل تشهده عدة دول اوروبية. ففي برشلونة سوف يقام يوم 23 ابريل معرض "جواهر مكتوبة" وهو المعرض الذي يضم كنوز المخطوطات العربية الموجودة في اسبانيا. وكان هذا المعرض قد اقيم علي مدي شهرين بمكتبة الاسكندرية.
وفي جنوب افريقيا بمدينة 'كيب تاون' يعقد مؤتمر بمناسبة افتتاح مكتبة الاسكندرية. وقد سافر الدكتور مصطفي العبادي استاذ التاريخ بجامعة الاسكندرية، والمعروف بدراساته وابحاثه وكتبه عن مكتبة الاسكندرية القديمة، ليلقي محاضرة في هذا المؤتمر.