مقهى في دبي يكسر المألوف: منتجات من حليب النوق

يحتوي اضعاف فوائد حليب الأبقار

ابوظبي - بدأ مقهى في إمارة دبي في إدراج منتجات يستخدم فيها حليب النوق على قائمة المشروبات التي يقدمها، في محاولة لإضفاء لمسة حديثة على تقليد بدوي قديم.

وافتتح إماراتي مقهى "كافيه تو جو" في سبتمبر/أيلول من العام الماضي في إطار مسعى لاحياء التقاليد البدوية.

ويقدم المقهى الان مشروبات لاتيه وكابتشينو مصنوعة من حليب النوق بالاضافة إلى وجبة فاهيتا من لحم النوق.

وقال جاسم البستكي صاحب المقهى "المشروع الجديد في الامارات وفي الوطن العربي من باب تقديم مشروبات القهوة الممزوجة بحليب النوق لفائدتها الصحية".

وحليب النوق غذاء رئيسي للبدو في الصحراء العربية منذ أجيال، لكن رواج استخدامه في صناعة الأغذية والمشروبات في الامارات في العصر الحديث يضفي بعدا جديدا من الفعالية التجارية.

وبعيدا عن كون الأمر حدثا في إمارة دبي حيث يوجد أطول مبنى في العالم وجزر النخيل الصناعية فإن البستكي أكد على الفوائد الصحية لحليب النوق. وتشير الدراسات إلى أن حليب النوق يتساوى تقريبا في القيمة الغذائية مع حليب الأم، وبه كمية أكبر عشر مرات من الحديد وكمية أكبر ثلاث مرات من فيتامين سي مقارنة بحليب الأبقار.

ويتمثل التحدي في تسويق المنتج في طعم حليب النوق ورائحته، وبخلاف منتجات الألبان الشائعة فإن درجة الملوحة في حليب النوق أكثر قليلا وله طعم ثقيل كما أن له رائحة مميزة.

وقال البستكي إنه قضى شهورا في اختبار الوجبات على عائلته وأصدقائه قبل أن يتوصل إلى المزيج الأمثل.

وأضاف "حليب النوق من المواد الغذائية المفيدة جدا للصحة التي تعتبر قريبة لحليب الأمهات لما فيها من فائدة طبيعية عالية جدا فجاءتنا فكرة اننا نمزج حليب النوق في جميع منتجاتنا".

وأوضحت دراسة علمية أجريت مؤخرا أن لحليب النوق فوائد كبيرة من الناحية الطبية مؤكدة احتواءه على بروتينات ذات حصانة دفاعية.

وذكرت صحيفة اماراتية أن الدراسة العلمية التي أجريت في مجمع زايد لبحوث الاعشاب والطب التقليدي في ابوظبي أظهرت امكانية تطوير مضاد حيوي من حليب النوق يقضي على حمى الوادي و الايدز وداء الكبد الوبائي والسل وغيرها من الامراض.

واعتبر الدكتور مازن ناجي مدير عام المجمع ان الجمل هو الحيوان الوحيد الذي يملك جهاز مناعة شاذا عن القاعدة الاساسية لنظام المناعة المتعارف عليه لدى الانسان وجميع الحيوانات الاخرى.