مقتل 8 جنود اميركيين وطيارين خلال 48 ساعة في العراق

الاباتشي واحدة من اكثر الطائرات المروحية الاميركية فاعلية

بغداد - اعلن الجيش الاميركي في بيان الاثنين مقتل اربعة من جنوده في محافظة الانبار الاحد.
واضاف البيان ان "ثلاثة من مشاة البحرية (المارينز) واحد البحارة من العاملين في القوة المتعددة الجنسيات قتلوا خلال عملية عسكرية في محافظة الانبار امس الاحد".
وبذلك يرتفع عدد الجنود الاميركيين الذين قتلوا في العراق خلال يومين الى 10 منهم طياريين اسقطت مروحيتهما جنوب بغداد.
اذ اعلن الجيش الاميركي في بيان الاثنين العثور على جثتي طاقم المروحية التي اسقطت السبت جنوب-غرب بغداد اثناء قيامها بدورية عسكرية "بنيران معادية".
واضاف البيان "تم انتشال جثتي طياري" المروحية وهي من طراز اي-اتش64 اباتشي اسقطت في اليوسفية.
وقد اكد بيان نشر على موقع في شبكة الانترنت المسؤولية عن اسقاط المروحية.
وافاد البيان الذي لم يتم التأكد من صحته "تمكن اسود الاسلام في كتيبة معاذ بن جبل التابعة لجيش الراشدين من اسقاط مروحية لقوات الاحتلال الاميركي في منطقة اليوسفية جنوب بغداد".
وكانت مروحية اميركية من طراز ايه اتش-64 اباتشي تحطمت في 16 كانون الثاني/يناير في منطقة مستنقعات بشمال مدينة التاجي ما ادى الى مقتل طياريها. وكانت المروحية الثالثة التي تسقط في العراق خلال عشرة ايام.
وفي 13 كانون الثاني/يناير قتل طياران اميركيان لدى تحطم مروحيتهما من نوع كيوا بالقرب من مدينة الموصل، شمال العراق.
وتحطمت مروحية عسكرية اخرى في 8 كانون الثاني/يناير في شمال غرب العراق وقتل ركابها وعددهم 12.
كما اعلن الجيش الاميركي الاحد مقتل ثلاثة من جنوده في العراق ووفاة رابع متأثرا بجروح لم تنجم عن عمل عسكري.
وافاد بيان عسكري ان "جنديين قتلا في انفجار عبوة ناسفة في وسط بغداد عند الساعة 21:00 بالتوقيت المحلي (17:00 تغ) من السبت".
واضاف ان "جنديا من مشاة البحرية (المارنيز) قضى متاثرا بجروح اصيب بها الجمعة الماضي باطلاق نار معاد في محافظة الانبار" غرب العراق.
واوضح بيان اخر للجيش ان "جنديا من الفرقة 101 المجوقلة توفي بعد اصابته بجروح ليست ناجمة عن عمل عسكري في محافظة صلاح الدين" شمال بغداد.
وبذلك، يرتفع عدد القتلى من عناصر وموظفي الجيش الاميركي الى 2339 منذ اجتياح العراق عام 2003، وفقا لاحصاء استنادا الى بيانات وزارة الدفاع.