مقتل 17 شخصا في العراق بينهم تسعة من عائلتين غرب بغداد

دم ودمار

بغداد - اعلنت مصادر امنية وطبية عراقية مقتل 17 شخصا على الاقل بينهم تسعة من عائلتين في بغداد، واصابة عشرات بجروح في اعمال عنف طالت مناطق مختلفة.
وقالت المصادر ان "مسلحين مجهولين اقتحموا منزلين في ساعات مبكرة من صباح اليوم في منطقة حي الجهاد وقتلوا تسعة اشخاص هم خمسة اشقاء في المنزل الاول احدهم شرطي واب وثلاثة من ابنائه في المنزل الثاني".
وتابع ان عملية "القتل تمت بعد عزل الرجال عن النساء".
ولم يوضح المصدر هوية الاشخاص القتلى.
وحي الجهاد مختلط لكن غالبية السكان من الطائفة السنية.
وفي حي العامل (جنوب غرب)، قالت المصادر الامنية ان "خمسة اشخاص على الاقل قتلوا واصيب تسعة اخرون في اشتباكات اندلعت اليوم (الاحد) في المنطقة بين عشيرة الجنابات وجيش المهدي".
واكدت مصادر طبية في مستشفى اليرموك "استلام خمسة قتلى وتسعة جرحى نتيجة الاشتباكات".
من جهة اخرى، اعلن مصدر امني اخر مقتل ضابط كبير مسؤول عن حماية نائب رئيس الوزراء السابق احمد الجلبي بنيران مسلحين في منطقة اليرموك غرب بغداد.
وقال ان "مسلحين مجهولين اطلقوا النار على سيارة العقيد يعرب خزعل المسؤول عن حماية احمد الجلبي فاردوه قتيلا بالحال"، موضحا ان "الحادث وقع عند الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي (6:00 تغ)".
كما اصيب ثلاثة جنود عراقيين بجروح اثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم في حي اليرموك (غرب).
الى ذلك، عثرت دوريات الشرطة على "ثلاث جثث مجهولة الهوية مقطوعة الرأس في منطقة الحرية (شمال).
من جهة اخرى، اعلن حمد الله الركابي المسؤول الاعلامي في مكتب الصدر في جانب الكرخ (غرب دجلة) ان القوات الاميركية "اعتقلت الشيخ حسن الشيباني امام مسجد الزهراء في حي الجوادين شمال بغداد وثمانية مصلين خلال مداهمة" ليل السبت الاحد.
وبدوره، اعلن الجيش الاميركي عن "حملة امنية مشتركة مع الجيش العراقي في حي الاعظمية (شمال) في اطار الجهود المبذولة لتقويض العنف الطائفي ومحاربة التمرد".
واوضح بيان عسكري ان "قوة اميركية بمشاركة قوات الجيش والشرطة العراقية شنت حملة امنية تهدف الى تطويق وتفتيش الحي" ذي الغالبية السنية.
الى ذلك ،اعلن بيان عسكري اخر ان "قوة اميركية عثرت على كميات كبيرة من الاسلحة تتضمن سبع صواريخ مضادة للطائرات من طراز ستريلا خلال عملية دهم في منطقة اليوسفية جنوب بغداد".
وفي كركوك (255 كم شمال بغداد)، اعلن مصدر في الشرطة "مقتل حلاق في هجوم مسلح في حي الواسطي" جنوب المدينة.
وفي تكريت (180 كم شمال بغداد) اعلن مصدر في الشرطة "مقتل احد عناصر حماية مستشفى المدينة على يد مسلحين مجهولين لدى توجهه الى عمله صباحا".
وفي النجف (160 كم جنوب بغداد)، قال مصدر في الشرطة ان "مسلحين مجهولين اغتالوا مساء السبت العميد همام نوري ابراهيم مدير دائرة جمارك النجف وشقيقه على الطريق الرئيسي" شمال المدينة.