مقتل 15 عراقيا في غارة أميركية على الفلوجة

سيارة اسعاف مدمرة بفعل القصف الأميركي

الفلوجة (العراق) - اعلنت مصادر طبية وشهود عيان ان 15 عراقيا قتلوا واصيب عشرون آخرون بجروح صباح اليوم الاثنين عندما اطلقت دبابات اميركية النار وشنت طائرة اميركية غارة على مدينة الفلوجة السنية المتمردة.
وقال فلاح عبد الله المسؤول في مقبرة المدينة ان "15 قتيلا تم دفنهم منذ صباح اليوم الاثنين".
واوضح ان "بين القتلى ثمانية اشخاص كانوا على متن سيارة اسعاف قتلوا بعدما اصيبت السيارة بصاروخ"، مشيرا الى ان القتلى هم "سائق السيارة ومضمدان وخمسة جرحى".
من جانبه، اكد الطبيب تميم امجد من مستشفى الفلوجة العام ان "عشرين جريحا ادخلوا المستشفى اصابات معظمهم بالغة".
وكانت مصادر طبية وشهود عيان ذكروا اولا ان اربعة اشخاص قتلوا واصيب 13 آخرون بجروح في اطلاق النار والغارة في الفلوجة.
وقال مراسل لوكالة فرانس برس ان القصف بدأ حوالى الساعة الرابعة بالتوقيت المحلي (00،00 تغ) واستهدف اثنين من احياء شمال المدينة هما الشرطة والجغيثي بنيران المدفعية والدبابات الاميركية.