مقتل 137 شخصا في تحطم طائرة اندونيسية

الطائرة تحطمت بالكامل

جاكرتا - قتل 137 شخصا على الاقل في تحطم طائرة من طراز بوينغ 737-200 تابعة لشركة ماندالا الاندونيسية الخاصة بعيد اقلاعها الاثنين في منطقة مكتظة بالسكان في مدينة ميدان شمال جزيرة سومطرة.
وكانت الطائرة المتوجهة الى جاكرتا تحمل 117 راكبا من بينهم طاقم الطائرة عندما اصطدمت بالارض على اطراف مطار بولونيا في مدينة ميدان صباح الاثنين.
وذكرت وكالة الانباء الاندونيسية الرسمية (انتارا) ان الحكومة تعتقد ان كل الذين كانوا على متن الطائرة قتلوا، الا ان وكالة البحث والانقاذ ذكرت لاحقا ان تسعة من الركاب على الاقل نجوا من الحادث.
وذكر مسؤولون في المستشفيين الرئيسيين في المدينة انه تم انتشال 137 جثة من مكان الحادث حيث يحاول رجال الاطفاء اخماد النيران التي اندلعت في انقاض الطائرة التي تناثرت على مسافة مئات الامتار.
وتناثرت في المنطقة التي تحطمت فيها الطائرة العربات والدراجات الهوائية المحطمة وانقاض البيوت المدمرة فيما قام افراد الجيش والشرطة بنقل الجثث المتفحمة والمشوهة من مكان الحادث.
وصرح الراكب روهادي سيتيبو لتلفزيون مترو من المستشفى الي نقل اليه انه وخمسة ركاب اخرين كانوا يجلسون في الجزء الخلفي من الطائرة في الصف العشرين نجوا من الحادث.
وقال "سمعنا صوت انفجار في المقدمة واندلعت النيران ثم سقطت الطائرة".
واضاف انه قفز من الطائرة بعد تحطمها وفر هاربا قبل ان تندلع اربعة انفجارات خلفه.
وذكرت الشركة التي يمتلك الجيش الاندونيسي جزءا منها، انه من المبكر معرفة سبب التحطم مؤكدة ان الطائرة التي دخلت الخدمة قبل 24 عاما خضعت لفحوص سلامة مكثفة في حزيران/يونيو الماضي.
ورجح الجنرال اسريل حمزة تانجونغ المدير التنفيذي للشركة في مؤتمر صحافي ان احتمال "ارتفاع عدد القتلى بمن فيهم عدد من سكان منطقة التحطم".
وقال وزير النقل هاتا رادجاسا لوكالة انتارا "هذه بالتاكيد ماساة كبيرة".
وعقب الحادث، انقطعت خطوط الهاتف في المطار والمناطق المحيطة به في مدينة ميدان التي تعتبر عاصمة مقاطعة شمال سومطرة ويسكنها مليونا شخص.
وذكرت مصادر في مستشفى برينغادي العام في ميدان ان المستشفى استقبل 49 جثة بينما قال مسؤولون في مستشفى ادم مالك انهم استقبلوا 88 جثة وعالجوا 15 جريحا على الاقل. وذكر موظفون في مستشفى بهايانغكارا انهم عالجوا اربعة جرحى على الاقل.
واكد المتحدث باسم سومطرة الشمالية ايدي سفيان انه كان على متن الطائرة عدد من كبار المسؤولين الحكوميين من بينهم حاكم سومطرة الشمالية ريزال نور الدين الذي كان متوجها الى العاصمة لاجراء محادثات مع الرئيس الاندونيسي سوسيلو بامبانغ يودهويونو.
واضاف المتحدث انه تلقى معلومات تفيد ان نائب حاكم مقاطعة اتشيه كان كذلك على متن الطائرة.
وكانت شركة ماندالا تأسست عام 1969 وهي واحدة من شركات الطيران التي تنظم رحلات منخفضة التكاليف الى كافة انحاء الارخبيل الاندونيسي الممتد الارجاء. ويملك تسعون بالمئة منها صندوق اسسه احتياطي الجيش الاستراتيجي في اندونيسيا.
ويعد حادث الطائرة اليوم من اسوأ كوارث الطيران التي تشهدها اندونيسيا في السنوات الاخيرة.
وكانت طائرة من طراز ام دي-82 التابعة لخطوط "ليون" تحطمت في تشرين الثاني/نوفمبر من العام الماضي في مدينة جاوا بجزيرة سولو مما ادى الى مقتل 26 شخصا وجرح اكثر من 100 اخرين.
ومطار ميدان القريب من وسط المدينة، من اكثر مطارات اندونيسيا حركة واصبح مركزا لجهود اعادة الاعمار في مقاطعة اتشيه المجاورة بعد ان ضربها التسونامي في 26 كانون الاول/ديسمبر الماضي.