مقتل 12 عراقيا في الرمادي وبغداد

الانفجارات هزت سكون العاصمة العراقية

بغداد - اعلنت وزارة الصحة العراقية ان عشرة اشخاص قتلوا واصيب ستة آخرون بجروح الاربعاء في مواجهات وقعت بين الجيش الاميركي ومقاتلين عراقيين في مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد).
وقال متحدث باسم غرفة العمليات التابعة للوزارة والمكلفة اعداد احصائيات عن عدد قتلى العمليات الارهابية والمصادمات العسكرية ان "عشرة اشخاص قتلوا واصيب ستة آخرون بجروح في مواجهات عسكرية وقعت بين القوات الاميركية وعناصر مسلحة في مدينة الرمادي".
وكانت وزارة الصحة العراقية اعلنت الثلاثاء ان عشرة اشخاص قتلوا واصيب 22 آخرون بجروح في مواجهات وقعت بين الجيش الاميركي ومقاتلين عراقيين في مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد).
وقدم هذه الحصيلة قسم في وزارة الصحة يقوم باحصاء عدد ضحايا الاعتداءات والمواجهات الذين ينقلون الى المستشفيات في العراق.
وكانت هجمات الثلاثاء أسفرت عن مقتل اكثر من سبعين شخصا في موجة جديدة من العنف بينهم 47 في انفجار سيارة مفخخة في قلب العاصمة العراقية.
وقالت وزارة الصحة العراقية ان 47 شخصا قتلوا واصيب 114 بجروح في انفجار سيارة مفخخة امام المقر العام للشرطة في العاصمة العراقية.
وقال متحدث باسم وزارة الصحة التي تحصي عدد الاصابات لدى حصول اعتداءات "لدينا 47 قتيلا و114 جريحا" موضحا ان الاعتداء تم بواسطة سيارة مفخخة كانت متوقفة امام مبنى الشرطة.
ووقع الانفجار نحو الساعة العاشرة (السادسة ت غ) في شارع حيفا وسط العاصمة العراقية عند المدخل الرئيسي لمجمع شرطة الكرخ وعلى مقربة من محلات تجارية بينها مقهى كان غاصا بالرواد لدى وقوع الانفجار حسب ما قال الضابط في الشرطة حيدر حميد.
ودمر الانفجار المنطقة المحيطة بمقر الشرطة وافاد مراسل في المكان ان نحو 15 محلا تجاريا دمرت اضافة الى سبع سيارات.
وافاد شهود ان عشرات الاشخاص بينهم شبان عراقيون كانوا امام مقر الشرطة ساعة وقوع الانفجار بهدف الالتحاق بالشرطة.
الا ان مبنى الشرطة لم يصب سوى باضرار طفيفة.
وتهافت الكثير من الاشخاص الى مكان الانفجار بعيد وقوعه سعيا للتعرف على اقارب لهم بين الضحايا في الوقت الذي كانت فيه سيارات الاسعاف تنقل الجرحى.
وقال وزير الداخلية فلاح النقيب لدى زيارته مكان الانفجار "هناك عمليات مدروسة لقتل المدنيين في العراق والمس بمصالح العراق"، مضيفا "ان مجموعات عربية غير عراقية هي وراء هذه الاعمال على الارجح".
وحسب وزارة الصحة فان ثلاثة اشخاص قتلوا في هجمات متفرقة في بغداد ولم يقدم ايضاحات حول هذه الهجمات. انفجار في بغداد من جهة أخرى اعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية العقيد عدنان عبد الرحمن الاربعاء مقتل عراقيين واصابة عشرة اخرين في انفجار سيارة مفخخة جنوب العاصمة العراقية بغداد.
وقال عدنان انه "تم صباح هذا اليوم تفجير سيارة مفخخة عند نقطة تفتيش في منطقة الصويرة (40 كلم جنوب بغداد) مما ادى الى مقتل احد عناصر الحرس الوطني واخر مدني واصابة عشرة اخرين جميعهم من المدنيين".