مقتل شخصين في عملية فدائية بالقدس

مكان العملية

القدس - افاد مصدر في الشرطة ان فدائية فجرت نفسها بعد ظهر الاربعاء في القدس الشرقية ما ادى الى مقتلها ومقتل شخص اخر.
وقال المصدر ان الفدائية فجرت الشحنة اثناء وجودها في موقف مخصص لركاب "الاوتو ستوب" غير بعيد عن حي التلة الفرنسية الاستيطاني في القدس الشرقية التي ضمتها اسرائيل منذ 1967.
وفي نيويورك، اعلن وزير الخارجية الاسرائيلي سيلفان شالوم الذي يشارك في اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة ان ثلاثة اشخاص على الاقل قتلوا في العملية الفدائية.
وقال افي زوهار المسؤول في جمعية نجمة داود الاسرائيلية للاسعاف، ان عددا من سيارات الاسعاف هرعت الى المكان.
واضاف ان الانفجار ادى الى اصابة ثلاثة اشخاص بجروح خطيرة بينهم طفل في التاسعة.
واشار مصدر طبي من جهته الى اصابة نحو 15 شخصا بجروح طفيفة. ونقل الجرحى الى مستشفيي هداسا عين كارم وهداسا جبل الزيتون في القدس.
ومنذ اندلاع الانتفاضة في العام 2000، نفذ العديد من الهجمات التفجيرية الدامية بالقرب من المنطقة المخصصة للاوتو ستوب والتي يحرسها حرس الحدود الاسرائيليون.
واعلنت كتائب شهداء الاقصى مسؤوليتها عن العملية على لسان متحدث باسمها.