مقتل سبعة من عناصر الشرطة في انفجار سيارة قرب بغداد

معدل العمليات المسلحة في ارتفاع

بغداد - اعلنت الشرطة العراقية الاحد مقتل سبعة من عناصرها بينهم ثلاثة ضباط، في انفجار سيارة مفخخة في بلدة الضلوعية التي تقع على بعد سبعين كيلومترا شمال بغداد.
وقال المقدم محمد خالد مدير شرطة بلدة الضلوعية ان "سبعة من عناصر الشرطة بينهم ثلاثة ضباط، قتلوا واصيب اثنان آخران بجروح في انفجار سيارة مفخخة".
واوضح ان "اشخاصا مجهولين ابلغوا عن سيارة متوقفة في احد الطرق الزراعية في الضلوعية، وعند تفقد السيارة من قبل دورية للشرطة انفجرت".
واضاف ان "الانفجار وقع حوالي 07:30 بالتوقيت المحلي (04:30 تغ)".
وتقع بلدة الضلوعية التي كانت احد معاقل تنظيم القاعدة قبل تشكيل الصحوات في محافظة صلاح الدين شمال بغداد.
وكان الجيش الاميركي اعلن في 11 حزيران/يونيو ان اكثر من 500 من المقاتلين الذين حملوا السلاح في وجه القوات الاميركية والعراقية شمال بغداد انضموا خلال الاسابيع الثلاثة الماضية الى عملية المصالحة الوطنية.
واوضح الجيش في بيان ان "ما مجموعه 506 متمردين في قضاء بلد (70 كلم شمال بغداد، القريب من الضلوعية)، انضموا الى عملية المصالحة مع الحكومة العراقية، وسلكوا طريقا مغايرا".
وانضم عشرات آلاف العرب السنة الذين كانوا يعملون لحساب جماعات متمردة الى مجالس الصحوة التي تدعمها القوات الاميركية لمحاربة تنظيم القاعدة.