مقتل سبعة جنود يمنيين في مواجهات مع اسلاميين متشددين

خسائر كبيرة في صفوف الجيش اليمني

صنعاء - علنت وزارة الدفاع اليمنية الثلاثاء ان سبعة جنود يمنيين قتلوا وجرح تسعة اخرون في مواجهات تدور منذ مساء الاحد مع متطرفين بالقرب من الحدود مع المملكة العربية السعودية.
واوضحت الوزارة على موقعها على شبكة الانترنت ان ما مجموعه سبعة جنود قتلوا وجرح تسعة اخرون في تبادل اطلاق النار مع متطرفين. واضافت ان الجنود اوقفوا "اكثر من ثلاثين عنصرا" من انصار الداعية اليمني المتشدد حسين بدر الدين الحوثي الضالع في هذه المواجهات.
واضافت ان "قوات الأمن ما تزال تحاصر بقية العناصر المختبئة في منطقة حيدان" بمحافظة صعدة على بعد 250 كلم الى شمال صنعاء.
ومن جهته، دعا الرئيس اليمني علي عبد الله صالح المواطنين إلى المزيد من التعاون مع الأجهزة الأمنية في "أدائها لمهامها وواجباتها من أجل ترسيخ الأمن والاستقرار والطمأنينة في المجتمع".
وأشاد الرئيس اليمني "بالنجاحات التي حققتها أجهزة الأمن في ظل دعم ومساندة القوات المسلحة".
وأكد أثناء لقائه باللجنة الامنية على "مواصلة الأجهزة الأمنية لجهودها في الحفاظ على الأمن والاستقرار ومكافحة الجريمة والاستفادة من كل جديد في مجال تعزيز قدراتها وكفاءتها الأمنية".
وكان الحوثي قد نصب نفسه إماما وتتهمه السلطات "باثارة الفتنة عندما يقوم باخراج مسيرات عقب صلاة الجمعة تهتف الموت لاميركا، الموت لاسرائيل" كما جاء في بيان لوزارة الداخلية.