مقتل سبعة جنود اميركيين في العراق

محاولات يائسة للحد من الخسائر

بغداد - اعلن الجيش الاميركي الاثنين مقتل سبعة من جنوده في العراق الاحد ما يرفع عدد قتلى الجيش منذ مطلع الشهر الحالي الى 57 عسكريا.
وافاد بيان للجيش ان "اثنين من عناصر مشاة البحرية الاميركية (المارينز) قتلا الاحد في الانبار" غرب بغداد.
واكد بيان اخر "مقتل جندي من قوة بغداد مساء امس الاحد في انفجار عبوة ناسفة شمال بغداد"
كما اعلن بيان ثالث مقتل اثنين من الجنود في محافظة كركوك الاحد.
واوضح بيان رابع للجيش ان جنديين توفيا جراء اصابتهما في محافظة صلاح الدين الاحد.
وبذلك يرتفع الى 2766 عدد الجنود الاميركيين الذين قتلوا في العراق منذ اجتياح هذا البلد في اذار/مارس 2003.
في هذه الاثناء، قال مصدر بوزارة الداخلية ان انفجارين شبه متزامنين لسيارتين ملغومتين أسفر عن مقتل 20 شخصا واصابة 17 في حي تقطنه أعراق متباينة في شمال بغداد الاثنين.
وقالت الشرطة ان أحد التفجيرين وقع في حي أور بالقرب من سوق. ووقع الانفجاران قبيل غروب الشمس عند موعد الافطار.
وشنت القوات الاميركية والعراقية حملة أمنية في بغداد سعيا للحد من أعمال العنف الطائفية التي تحيق بالعاصمة العراقية ولكن اراقة الدماء لا تزال مستمرة.