مقتل سبعة بانهيار جسر في حي راق بدبي

دبي
دبي من اسرع مدن العالم نموا

قتل سبعة اشخاص على الاقل واصيب نحو 15 الخميس عندما انهار جسر قيد الانشاء بالقرب من فنادق فاخرة وابراج في دبي.

وقال مسؤول في هيئة الطرق والمواصلات في دبي ان الحادث الذي وقع في جزء جديد من المدينة يشهد بناء الالاف من الوحدات السكنية الفاخرة على ساحل دبي وجزر صناعية امام الساحل نجم فيما يبدو عن خطأ بشري اثناء عمليات التشييد.

وقالت شاهدة عيان انها رأت ثلاث جثث تنتشل وتنقل في مركبات الشرطة. واضافت انهم كانوا يرتدون زي عمال التشييد البرتقالي اللون وكانت جثثهم مغطاة اثناء نقلها على المحفات.

وقال العميد جمال المري نائب قائد شرطة دبي انه وفقا للتقارير الاولية فهناك سبعة قتلى و15 مصابا.

وقال ضابط شرطة في الموقع انه تم نقل تسعة عمال اصابتهم خطيرة الى مستشفى حكومي للعلاج.

ودبي واحدة من اسرع مدن العالم نموا وتشهد ازدهارا في عمليات الاعمار تشمل تشييد العشرات من ناطحات السحاب ومنها ما سيكون اعلى بناية في العالم وتشييد اكبر حديقة ملاه في العالم.

وقال رجال الشرطة وعمال الانقاذ في الموقع ان نحو 40 عامل بناء كانوا فوق الجسر عندما ارتطمت رافعة بقطاع من هيكل الجسر مما تسبب في انهياره.

وقال مطر سعيد الطاير المدير العام لهيئة الطرق والمواصلات في دبي ان الحادث وقع على ما يبدو بعد ان وضع العمال كمية اثقل مما ينبغي من الحديد على الجسر مما تسبب في انهياره.

ونقل بيان لهيئة الطرق عن الطاير قوله ان هذا خطأ بشري وان المقاول يتحمل المسؤولية كاملة.

ولم يتسن الوصول الى شركة ويد ادامز وهي المقاول الرئيسي للتعليق على البيان.

وقال قائد عام شرطة دبي الفريق ضاحي خلفان ان فرق الانقاذ توجهت مع طائرات الهليكوبتر وعربات الاسعاف الى المكان خلال اربع دقائق من وقوع الحادث.
واستعانت الشرطة بالكلاب البوليسية للبحث عن اي ضحايا تحت الانقاض.
وينحدر معظم العمال في دبي من شبه القارة الهندية.
وقتل عاملان واصيب نحو 60 في يناير/كانون الثاني عندما شب حريق في برج سكني قيد الانشاء في دبي.