مقتل جندي اميركي وجرح اخر شمال العراق

ضحايا ابرياء يسقطون نتيجة القصف الأميركي

بغداد - اعلن الجيش الاميركي في بيان ان جنديا قتل واصيب اخر بجروح في شمال العراق بعد ظهر الجمعة.
واضاف البيان ان "جنديا قتل واصيب اخر بجروح عند تعرض دوريتهما لهجوم من قوات معادية للعراق قرب طوز خورماتو".
وتبعد طوز خورماتو مسافة 60 كم جنوب كروكوك وتقطنها عرقيات عربية وكردية وتركمانية.
وقد اصيب الجنديان بجروح في انفجار عبوة ناسفة، وفقا لمتحدث عسكري، قبل ان يتوفي احدهما متاثرا بجروحه.
وبذلك، يرتفع عدد قتلى الجيش الى 1063 منذ بدء الحرب في اذار/مارس 2003.
من جهة أخرى دعت القوات الامريكية المواطنين في الجانب الشمالي من مدينة الفلوجة الى اخلاء مناطقهم وذلك لدخول اعداد كبيرة من "الارهابيين" اليها.
وقالت القوات في دعوتها عبر مكبرات الصوت ان "ارهابيين" دخلوا المدينة باعداد كبيرة وانها(القوات الامريكية) سوف تقوم باقتحام المناطق التي يتواجدون فيها.
من جانبه قال الشيخ خالد حمود الجميلي رئيس وفد اهالى الفلوجة المفاوض مع الحكومة العراقية المؤقتة والقوات الامريكية بانه سيبلغ الحكومة بهذه التطورات ..
وأوضح ان هناك اتفاقا مع الرئيس عجيل الياور والحكومة العراقية المؤقتة يقضي باحلال هدنة دائمة وانهاء القتال في المدينة.
وكان الشيخ خالد حمود الجميلي قد صرح للمراسل اول من ان اطراف التفاوض مع الحكومة العراقية المؤقتة والقوات الامريكية اتفقوا على هدنة دائمة تقضي بإنهاء القتال في الفلوجة وإسناد مسؤولية تحقيق الامن والاستقرار الى الشرطة والحرس الوطني وانهاء المظاهر المسلحة في المدينة وضواحيها.
وقد بدأت العديد من الاسر في الفلوجة بمغادرتها تحسبا من وقوع مصادمات جديدة بين القوات الامريكية و"الارهابيين".