مقتل جندي اميركي جنوب سامراء

الهجوم ياتي بعد يوم واحد من تجربة مرعبة عاشها المدنيون في سامراء

الركة (العراق) - اعلن ضابط اميركي مقتل جندي اميركي على الاقل الثلاثاء في هجومين بالقنابل شبه متزامنين استهدفا قافلتين عسكريتين على الطريق الرئيسي المؤدي الى مدينة سامراء التي شهدت الاحد معارك ضارية بين الجنود الاميركيين ومقاتلين.
وفي وقت سابق قال عادل علي محمد عضو جهاز الدفاع المدني العراقي للصحافيين ان انفجارا وقع صباح اليوم الثلاثاء عند مرور قافلة اميركية على بعد 15 كلم جنوب سامراء.
وقال المصدر نفسه الذي كان يتمركز في نقطة لقطع الطريق ان "الانفجار وقع عند الساعة 11.30 بالتوقيت المحلي (08.30 تغ)"، موضحا ان "دخانا ابيض تصاعد والقافلة توقفت".
وشاهد الصحافيون مروحية اسعاف اميركية تحط في موقع الانفجار ثم تغادره.
وبعد نصف ساعة واصلت القافلة سيرها وفتح الطريق الى سامراء مجددا.
واكد الجيش الاميركي انه قتل الاحد 54 شخصا في سامراء اثر هجوم تعرضت اليه قواته. ولم يعثر على اي جثة على حين اكد مدير مستشفى سامراء ان ثمانية مدنيين عراقيين قتلوا.