مقتل جندي أميركي في بغداد

يوم جديد وضحية جديدة

العراق -اعلن الجيش الاميركي في بيان ان جنديا اميركيا قتل الاربعاء في بغداد في انفجار عبوة ناسفة كان يحاول ابطال مفعولها.
وقال بيان القيادة الاميركية ان "جنديا تابعا للفرقة الاولى المدرعة قتل هنا (في العاصمة العراقية) اليوم عندما انفجرت عبوة من صنع تقليدي.
واضاف البيان ان الجندي كان في فريق من خبراء ازالة الالغام يتولى ابطال مفعول العبوة. وتابع ان الفريق "حاول ابطال مفعول العبوة بسلاح من عيار 50 ملم وقد انفجرت عند اقتراب الجندي للتدقيق" فيها.
وفي الفلوجة افاد مسؤول رفيع المستوى في الشرطة المحلية الاربعاء ان شرطيا عراقيا قتل واصيب اخر بجروح بالغة برصاص جنود اميركيين هوجمت قافلتهم في مدخل الفلوجة على بعد خمسين كيلومترا غرب بغداد.
وقال شهود عيان ان انفجارا وقع عند الساعة 11.30 بتوقيت غرينتش لدى مرور قافلة قرب المدخل الغربي للفلوجة مما ادى الى تدمير جيب واصابة ناقلة جند مدرعة باضرار طفيفة وجرح اربعة جنود اميركيين.
وقال اللفتنانت كولونيل جلال صبري قائد دوريات الشرطة في الفلوجة ان "الجنود الاميركيين فتحوا اثر الانفجار النار على دورية للشرطة في الفلوجة وقتلوا المفوض احمد عبد الله واصابوا مفوضا اخر هو محمود اسعد بجروح بليغة".