مقتل جنديين أميركيين في بغداد

عدد القتلى الأميركيين بات يقترب من المئتين رغم انتهاء العمليات الرئيسية

بغداد - قال الجيش الاميركي ان جنديا اميركيا قتل واصيب اثنان آخران بجروح في انفجار عبوة ناسفة السبت عند مرور دوريتهم في بغداد.
وقالت متحدثة عسكرية "انفجرت شحنة ناسفة في رتل يضم آليتين في بغداد اليوم (السبت)".
واضافت "نجم عن الانفجار مقتل جندي واحد واصابة اثنين آخرين بجروح".
ولم يكن بامكانها تحديد مكان الانفجار او ساعة وقوعه.
واشار شهود الى وقوع الانفجار في حي تونس شمال شرق بغداد قرابة الساعة التاسعة بالتوقيت المحلي (السادسة ت.غ.) موضحين انه ادى الى اصابة عدة جنود وتضرر آلية هامفي.
وتمكن احد مصوري وكالة فرانس برس من التقاط صور للالية العسكرية المتضررة.
وسمع دوي انفجار قوي في العاصمة العراقية قرابة الساعة الخامسة (الساعة الثانية ت.غ.) لم تعرف اسبابه بحسب القوات الاميركية.
وفي وقت سابق كان الجيش الاميركي أعلن في بيان ان جنديا اميركيا قتل وجرح اثنان آخران الجمعة في هجوم على قافلتهم في وسط بغداد.
وجاء في البيان ان "جنديا ينتمي الى كتيبة المدرعات الاولى قتل بعد انفجار عبوة ناسفة بقافلته عند الساعة 20.20 (17.20 تغ) من 14 تشرين الثاني/نوفمبر في وسط بغداد". واضاف ان "جنديين آخرين اصيبا بجروح بفعل الشظايا".
وبمقتل الجنديين اليوم يصل الى 161 عدد الجنود الاميركيين الذين قتلوا في معارك في العراق منذ الاول من ايار/مايو تاريخ اعلان الرئيس الاميركي جورج بوش نهاية العمليات العسكرية الرئيسية في العراق.