مقتل ثلاثة اطفال فلسطينيين برصاص مسلحين في غزة

تخبّط

غزة - اعلنت مصادر امنية وطبية فلسطينية ان ثلاثة اطفال ابناء ضابط في المخابرات الفلسطينية، وسائقهم قتلوا الاثنين عندما فتح مسلحون مجهولون في سيارة النار على السيارة التي تقلهم في طريقهم الى مدرستهم في حي الرمال غرب مدينة غزة.
وقال المصدر الطبي ان "التلاميذ الاطفال الاشقاء اسلام واحمد واسامة وهم في العقد الاول من العمر، وسائقهم محمود الهبيل (25 عاما) استشهدوا اثر اطلاق النار عليهم مباشرة من قبل مسلحين مجهولين".
واوضح مصدر امني ان الاطفال القتلى هم ابناء "العقيد بهاء بعلوشة مسؤول التنسيق مع الاجهزة الامنية في المخابرات العامة الفلسطينية".
واضاف ان الاطفال كانوا في طريقهم مع سائقهم الى المدرسة في حي الرمال في مدينة غزة عندما تعرضت السيارة التي تقلهم "لهذه الجريمة البشعة".
وشدد على ان المخابرات واجهزة الامن فتحت تحقيقا فوريا لمعرفة ملابسات "الجريمة".
وكان مصدر امني صرح ان "مسلحين مجهولين في سيارة من نوع سكودا اطلقوا النار على عدد من افراد الشرطة الذين يقومون بحراسة عدد من المدارس في المنطقة".
وشهد قطاع غزة خصوصا في الاشهر الاخيرة سلسلة من الاشتباكات وحوادث اطلاق النار قتل فيها عدد من الفلسطينيين في اطار حالة الفلتان الامني السائدة فيه.
وكان مجهولون اطلقوا النار الاحد عند مرور موكب سيارات وزير الداخلية الفلسطيني سعيد صيام في مدينة غزة بدون ان يسبب الحادث اصابات.
وقال مصدر امني فلسطيني انه "تم اعتقال الاشخاص الاربعة الذين قاموا باطلاق النار تجاه الموكب والسيارة التي كانت معهم وهي من نوع غولف فولكس فاغن".