مقتل أربعة جنود أميركيين في العراق

تشييع جماعي

قوات الاحتلال الأميركي تختتم عشرة أيام دموية في العراق بمصرع 48 من جنودها على أيدي المقاومة.
بغداد - اعلن الجيش الاميركي الاثنين مقتل اربعة من جنوده بانفجار عبوات ناسفة في هجومين منفصلين الاحد شمال بغداد وغربها ليرتفع بذلك الى 48 عدد الجنود الذين قتلوا منذ مطلع كانون الاول/ديسمبر الحالي.
واوضح بيان للجيش ان "ثلاثة جنود من قوات التحالف قتلوا واصيب اثنان اخران اثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم اثناء قيامهم بعملية عسكرية في وقت متأخر من الاحد شمال بغداد.
وكان الجيش الاميركي اعلن في وقت سابق عن مقتل جندي واصابة اخر بانفجار عبوة ناسفة الاحد اثناء مهمة امنية غرب بغداد".
وبذلك يرتفع الى 2931 عدد الجنود الاميركين الذين قتلوا في العراق منذ الغزو الاميركي في اذار/مارس 2003، حسب ارقام وزارة الدفاع الاميركية.
كما اعلن الجيش الاميركي الاثنين اصابة 18 جنديا خلال هبوط اضطراري لمروحية في محافظة الانبار المضطربة غرب بغداد.
واوضح البيان دون ان يحدد متى حدث ذلك ان "18 جنديا اصيبوا اثناء هبوط اضطراري لمروحية من طراز ستاليون+اليوم في محافظة الانبار".
واشار الى وجود "21 جنديا كانوا على متن الطائرة ضمنهم افراد الطاقم تلقى تسعة منهم علاجا في مكان الحادث".
واكد ان "الحادث ليس ناجما عن عمل عسكري" موضحا ان "المروحية كانت تنقل جنودا وبعض المواد اثناء الهبوط الاضطراري".
وقد قتل اربعة جنود في حادث مماثل الاسبوع الماضي اثناء هبوط اضطراري لاحدى المروحيات في بحيرة القادسية في محافظة الانبار.