مفاجأة ايرانية.. روحاني يهنئ 'كل اليهود' برأس السنة العبرية

أكثر من مجرد معايدة

طهران - تقدم الرئيس الإيراني الجديد، حسن روحاني بالتهنئة الى "كل اليهود" في العالم بعيد رأس السنة اليهودية، الذي يحتفل به يهود العالم منذ مساء الأربعاء وحتى الجمعة 6 سبتمبر/ايلول.

وهنأ روحاني اليهود بحلول رأس السنة العبرية، متمنيا لهم عاما يهوديا سعيدا، وكتب في تغريدة على "تويتر" الأربعاء "مع قرب غروب الشمس هنا في طهران، أتمنى لكل اليهود، وخاصة اليهود الإيرانيين، عاما يهوديا سعيدا".

وبدأت إسرائيل والجاليات اليهودية في أنحاء العالم مساء الأربعاء في الاحتفال بعيد رأس السنة العبرية الجديدة "روش هاشانا"، وهي السنة الـ5774 للخليقة، بحسب العقيدة اليهودية.

وتتواصل الاحتفالات الخميس 5 والجمعة 6 سبتمبر/أيلول، وتقام في الكنس اليهودية صلوات وشعائر خاصة.

وبذلك أقدم الرئيس الإيراني الجديد الذي يوصف بأنه أقل تشددًا من سلفه أحمدي نجاد على خطوة غير مسبوقة من قبل رئيس ايراني.

ويعيش في إيران نحو 10 آلاف يهودي مما يجعل منها أكبر الأقليات اليهودية التي تعيش في منطقة الشرق الأوسط، وتحتفظ حركة "ناطوري كارتا" اليهودية المناهضة لإسرائيل والصهيونية بتواجد كبير وسط يهود إيران.

وقالت مديرة برنامج الشرق الأوسط في مركز وودرو ويسلون الدولي، هالة اسفندياري "إننا لم نر مثل هذه الرسالة حتى إبان النظام الملكي في إيران".

لكن مع ذلك نبّه خبير السياسة الخارجية ماكس فيشر من أنه لا ينبغي استخلاص مواقف من التغريدة وربطها بالموقف السياسي بين إيران وإسرائيل مضيفا "لا يتعلق الأمر بإعلان من جانب واحد بكون السلام سيحل غدا، فمن المرجح أن تبقى إيران داعمة لحزب الله، ولكنني أعتقد أنها في النهاية تلميح آخر على محاولة روحاني تليين السياسة الخارجية لبلاده".

وكان روحاني قال مطلع آب/اغسطس الماضي إنه "يجب إزالة إسرائيل من جسد الأمة الإسلامية".

واضاف بمناسبة "يوم القدس العالمي" في طهران "على أي حال يوجد جرح في منطقتنا منذ سنوات مديدة أصاب العالم الإسلامي (...) ويجب إزالة هذا الجرح".