مغني الراب دريك يحصد باكورة جوائز إم.تي.في

11 ترشيحا لأغنيتها 'ليمونيد'

نيويورك - حصل مغني الراب الكندي دريك ومنتج أغاني الدي جي البريطاني كالفن هاريس على أول جوائز حفل شبكة "إم.تي.في" للأغاني المصورة مساء الأحد في ليلة هيمنت عليها أغنية "ليمونيد" للمغنية بيونسيه.

وبدأت ريانا الحفل وكان من المتوقع أن تغني بعضا من أكثر أغنياتها رواجا خلال ظهورين أثناء الحفل الذي يستمر ساعتين ونصف ويتم بثه من غادرين ماديسون بنيويورك. وكانت ريانا قد حصلت على جائزة إنجاز العمر لهذا العام من "إم.تي.في".

والجائزة هي أرفع تكريم في عالم الأغاني المصورة وتسلط الضوء على مدى تأثير الفنان الذي يحصل عليها ليس فقط على الساحة الموسيقية لكن على الثقافة الشعبية والموضة والأعمال الخيرية.

ولكن كل الأنظار ترقبت بيونسيه التي حصلت على 11 ترشيحا لأغنيتها "ليمونيد".

وأعلن منظمو حفل شبكة "إم.تي.في" للأغاني المصورة قبل ثلاث ساعات فقط من بدء حفل الأحد إن بيونسيه ستغني في الحفل. ووصلت المغنية إلى البساط الأحمر مرتدية فستانا أبيض شفافا ضيقا بصحبة ابنتها بلو إيفي التي يبلغ عمرها أربع سنوات وأمهات ثلاثة رجال أميركيين من أصل افريقي قُتلوا على يد الشرطة خلال العامين الماضيين.

وفي البدايات فاز دريك بجائزة "إم.تي.في" وهي تمثال "مون مان" لأفضل فيديو لموسيقى الهيب هوب عن أغنيته المصورة "هوتلاين بلينج" في حين حصل هاريس على جائزة عن أفضل فيديو لمغني عن أغنية "ذيس إيز وات يو كيم فور" التي تظهر فيها ريانا.