معركة النقاب تبدأ زحفها نحو لندن

1% من مسلمات بريطانيا فقط منقبات

لندن ـ اظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الجمعة ان ثلثي البريطانيين يؤيدون حظر النقاب والبرقع في المملكة المتحدة، وذلك بعيد ايام من اقرار الجمعية الوطنية الفرنسية حظر ارتداء هذا النوع من الحجاب في الاماكن العامة.

وبحسب الاستطلاع الذي اجراه معهد يوغوف لصالح القناة الخامسة في التلفزيون البريطاني فان 67% ممن شملهم اعلنوا تأييدهم حظر ارتداء النقاب والبرقع في البلاد.

وترتفع هذه النسبة الى 80% في فئة من هم فوق الـ55 عاماً، والى 71% في شمال انكلترا ومنطقة ويلز.

وكان استطلاع للرأي اجراه معهد هاريس في آذار/مارس لصالح صحيفة "فايننشال تايمز" اظهر ان البريطانيين هم في طليعة الاوروبيين المنفتحين على النقاب والبرقع، حيث بلغت يومها نسبة المؤيدين لحظر هذا النوع من الحجاب 57% فقط من البريطانيين مقابل 70% الفرنسيين و65% من الاسبان.

وليس هناك في بريطانيا اي قانون يحظر ارتداء النقاب او البرقع في الاماكن العامة.
وبحسب مجلس مسلمي بريطانيا فان اكثر من مليونين ونصف المليون مسلم يقيمون في بريطانيا اقل من 1% منهم نساء منقبات او يرتدين البرقع (النقاب الافغاني).

واجري استطلاع يوغوف بين 14 و16 تموز/يوليو عبر الانترنت على عينة تمثيلية من 2205 اشخاص جميعهم من البالغين.