مصير مورينيو على المحك

مورينيو وتشلسي مهددان بالسقوط

لندن - كشفت الصحف البريطانية الصادرة الاربعاء بان المسؤولين في نادي تشلسي سيدرسون الاربعاء مصير مدرب الفريق البرتغالي جوزيه مورينيو اثر النتائج الهزيلة التي يحققها الفريق باشرافه هذا الموسم.

ومني تشلسي بخسارته التاسعة هذا الموسم في 16 مباراة اخرها امام ليستر سيتي المتصدر 1-2 وقبلها على ارضه اما بورنموث الصاعد هذا الموسم الى الدرجة الممتازة صفر-1 مما رسم علامة استفهام كبرى حول امكانية استمراره على رأس الجهاز الفني للفريق وسط كلام عن عدم رضا بعض اللاعبين عنه.

ويحتل الفريق اللندني المركز السادس عشر حاليا متقدما بفارق نقطة واحدة عن اول فريق مهدد بالسقوط الى الدرجة الاولى.

وكشفت الصحف بانه سيتعين على مالك النادي الروسي رومان ابراموفيتش دفع تعويض قيمته حوالي 13.7 مليون يورو اذا اراد التخلي عن خدمات مدربه البرتغالي المثير للجدل وذلك بعد ان تم تجديد العقد في اب/اغسطس الماضي لمدة اربع سنوات جديدة.