مصريون يتظاهرون لـ'إسقاط الدستور'

تعديل الدستور يثير جدلا كبيرا بين المصريين

القاهرة - تجمع نحو 150 متظاهرا صباح الجمعة في ميدان التحرير مرددين هتافات ضد التعديلات الدستورية المطروحة على الناخبين المصريين في استفتاء سيجري غدا السبت.

وردد المتظاهرون "يسقط يسقط الدستور" و"الشعب يريد اعلان دستور جديد" و"يا شهيد نام وارتاح، نحن نكمل الكفاح، يا شهيد نام واتهنى، حسني في نار وانت في جنة".

وسادت التجمع اجواء مرحة على الرصيف بينما استمرت حركة السير في الميدان الذي يعتبر مهد "ثورة 25 يناير" التي ادت، تحت ضغط حشود كبيرة، الى استقالة الرئيس حسني مبارك في 11 شباط/فبراير.

وشارك في التظاهرة مواطنون من مختلف فئات المجتمع بين رجال ونساء وشباب وكهول.

ويتوقع ان يزداد عدد المتظاهرين في الميدان بعد صلاة الجمعة.

ودعي المصريون السبت الى صناديق الاقتراع للتصويت ب"نعم" او "لا" على تعديل تسع مواد من الدستور والغاء مادة واحدة.

ومن بين الداعين الى التصويت ب"لا" المرشحان الابرزان للرئاسة وزير الخارجية السابق الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى والمدير العام السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية الحائز على جائزة نوبل للسلام محمد البرادعي.

بينما دعا الاخوان المسلمون الذين يعتبرون ابرز حركة معارضة الى التصويت ب"نعم".