مصدر فرنسي: عرفات في حالة موت دماغي

ابو عمار: رحلة طويلة مع القضية الفلسطينية

باريس - افاد مصدر طبي فرنسي الخميس ان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات "في حالة موت دماغي" وهو غارق "في غيبوبة عميقة (كوما) من المستوى 4".
واوضح هذا المصدر الطبي لوكالة فرانس برس ان عرفات "لم يمت وهو موصول الى اجهزة حيوية" تبقيه على قيد الحياة.
والمستوى 4 هو اعمق مستويات الغيبوبة.
واوضح المصدر ان هذا الوضع بين الحياة والموت "يمكن ان يتواصل عدة ايام وحتى عدة اسابيع بفضل هذه الاجهزة".
وقبيل ذلك قال ناطق عسكري باسم مستشفى بيرسي في كلامار (غرب باريس) حيث يعالج عرفات ان الرئيس الفلسطيني "لم يمت". واضاف "الوضع السريري لعرفات بات اكثر تعقيدا" مضيفا انه تمت صياغة البيان التالي مع احترام التكتم الذي طلبته زوجته.
من جهته سحب رئيس وزراء لوكسمبورغ جان كلود يونكر الموجود في بروكسل الخميس تصريحه السابق بأن الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات "توفي قبل 15 دقيقة".
من جهته اكد وزير الاتصالات والتكنولوجيا الفلسطيني عزام الاحمد ان الرئيس ياسر عرفات لا يزال حيا.
من جهته اعلن متحدث عسكري فرنسي في مستشفى بيرسي قرب باريس الخميس ان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات "لم يتوف".
وقال الجنرال كريستيان استريبو رئيس الاطباء في الجيش الفرنسي "ان وضعه السريري بات اكثر تعقيدا".
واضاف الجنرال الفرنسي "ان الرئيس عرفات سيبقى في المستشفى في بيرسي حيث نقل بعد ظهر الاربعاء الى قسم من المستشفى خاص بمرضه (..) ان الرئيس عرفات لم يتوف".