مسجد مصري: اغلق هاتفك وإلا ستدفع الثمن!

القاهرة - من عبد البصير حسن
إحترام قدسية الصلاة

بدأ مسجد في بلدة مصرية فرض غرامة في صورة تبرع قدره عشرة جنيهات (1.8 دولار تقريبا) على من ينسى اغلاق هاتفه المحمول قبل دخول المسجد في سابقة قد تعد الاولى من نوعها.
ويعلق المسجد في مدينة العياط جنوبي القاهرة على أعمدته لافتات كتب عليها "رنين المحمول في المسجد يكلفك عشرة جنيهات تبرعا للمسجد".
ويقول موظف في المسجد التابع لوزارة الاوقاف دفع الغرامة "العشرة جنيهات حرقتني وجعلتني لا أنسى غلق الهاتف".
واضاف "كنا حتى وقت قريب نسمع رنين الهاتف في شكل اغنيات لمطربين واشياء اخرى بعضها لا يليق بقدسية المسجد. والان اختفى ذلك كله تقريبا".
لكن وزارة الاوقاف حذرت من جمع أي اموال دون تصريح رسمي.
وقال الدكتور شوقي عبداللطيف وكيل وزارة الاوقاف الاثنين "فرض رسوم أو غرامة يخالف الشرع ولا يتسق مع رسالة المسجد ومن يثبت انه صنع ذلك تتم محاسبته فورا".
وأضاف أنه لا يمانع في تنبيه المصلين الى ضرورة إغلاق المحمول دون تغريمهم "التبرع لابد وان يقنن عن طريق لجان الزكاة ومجالس الادارات وفي صبغة قانونية".