مسؤول في القاعدة: بن لادن بصحة جيدة

أخبار غير جيدة للأميركيين

دبي - بثت شبكة تلفزيون الشرق الاوسط (ام بي سي) الثلاثاء تسجيلا صوتيا قالت انه لمسؤول كبير في تنظيم القاعدة اكد فيه ان اسامة بن لادن والملا عمر "هما بصحة جيدة".
وقال ابو الليث الليبي في هذا التسجيل الذي اوضحت محطة ام بي سي انه يعود لبضعة اسابيع "اريد ان اطمئن عشاق الجهاد واحباء المجاهدين في كل مكان ان رموز الجهاد الذين تعرفونهم كلهم بخير وكلهم حالتهم طيبة وامورهم على ما يحب الله عز وجل ويرضى" مضيفا "كلهم في الاعداد وكلهم في ترتيب الامور".
واضاف "احب ان اطمئن كذلك ان امير المؤمنين الملا محمد عمر ما زال بخير وعافية وهو الان استلم تقريبا زمام الجموع التي كانت متناثرة وهو الان يرتب صفوفه من جديد".
واوضح "اطمئن ايضا باقي الرموز الذين تعرفونه امثال الاخ الفاضل الكبير الشيخ اسامة بن لادن والدكتور ايمن الظواهري والشيخ سليمان ابو الغيث كلهم امورهم طيبة مباركة".
يشار الى ان ايمن الظواهري يعتبر الرجل الثاني في تنظيم القاعدة وسليمان ابو الغيث الناطق باسمه.
وابو الليث الليبي هو اسلامي ليبي انضم الى المجاهدين الافغان في الثمانينيات. واشتهر بصنعه للمتفجرات وبحرب العصابات.
وهذا التسجيل الذي حصلت على نصه الاصلي مدرج ايضا على مواقع انترنيت اسلامية.
واعطى ابو الغيث الليبي في هذا التسجيل تفاصيل معركة وقعت في افغانستان منذ بضعة اسابيع بين عناصر من القاعدة وقوات ميركية.
وقال "نحن نسعى للانتقال الى المرحلة المقبلة اي ما يسمى في علم الجيش والعسكرية مرحلة حرب العصابات" مضيفا "نحاول ان نطور الجبهات التي كان القتال فيها جبهويا الى حرب موسعة الاطراف حرب الكمائن وحرب الاغتيالات حيث نصل الى العدو من حيث لا يدري".
واضاف "الحمدلله نجحنا في ذلك ووصلنا سواء على مرحلة تدمير القواعد وسواء مرحلة تدمير العتاد وسواء على مرحلة الاغتيالات فكلها انجزنا منها الكثير ونسأل الله ان يبارك في الجديد".
واوضح "اخبروني الاخوة بعدة عمليات نفذت اليوم" (اي يوم تسجيل هذا الحديث).
وتابع قائلا ان "الوضع بصفة عامة (في افغانستان) يتقدم كل يوم لصالح الطلبة (طالبان)" مضيفا ان "الوضع في افغانستان متأزم وكل يوم يزداد تأزما والحمد لله بالنسبة لطالبان ترتيباتهم جيدة وابشر الاخوة اننا على اتصال مباشر مع امير المؤمنين الملا محمد عمر وبكلفنا بطلباته" مؤكدا ان "اموره على احسن ما يرام".
واوضح ابو الليث الليبي "نحن لم نقاتل الا الاميركان اما الذين رأيتهم بام عيني فانا اجزم على انهم يصلون من 150 الى 200 هالك امريكي".
وقال ايضا "وصلنا عن طريق مصادر مسؤولة ان عدد القتلى الاميركان في شاهي كوت بافغانستان يصل الى 800 قتيل والله اعلم".