مروحيات أطلسية تقتل 4 رجال شرطة أفغان

الضحايا

غزنة (افغانستان) - اعلن حاكم غزنة ان مروحيات للقوة التابعة لحلف شمال الاطلسي كانت تطارد عناصر في طالبان وقتلت خطأ اربعة شرطيين افغانستان ليل الثلاثاء الاربعاء قرب المدينة التي تحمل الاسم نفسه في هذه الولاية الواقعة وسط افغانستان.
وقال حاكم الولاية محمد عثمان عثماني ان ثلاثة شرطيين جرحوا وفقد اثنان آخران اثر الهجوم الجوي قرب مدينة غزنة.
ويأتي هذا الهجوم بينما وضعت القوات الامنية الافغانية والاجنبية في حالة تأهب قصوى عشية انتخابات الرئاسة ومجالس الولايات التي تجرى الخميس في افغانستان.
وقال الحاكم "الليلة الماضية، قصفت مروحيات تابعة للحلف خطأ مركز مراقبة تابعا للشرطة"، موضحا ان "اربعة شرطيين قتلوا وجرح ثلاثة آخرون وفقد اثنان".
وتابع ان المروحيات "كانت تقوم بعملية ضد عناصر لطالبان كانوا مختبئين قرب الموقع".
واوضح عثماني ان العملية جرت اثر هجمات صاروخية استهدفت غزنة ومعلومات عن وجود متمردين في المنطقة.
وقال "في الايام الثلاثة الاخيرة، اطلقت صواريخ عدة على المدينة والليلة الماضية تلقينا معلومات تفيد ان طالبان يعدون هجمات فجاءت المروحيات لضربهم".