مرسيليا في نزهة قبل الموقعة المرتقبة مع سان جرمان

مرسيليا للمحافظة على كبريائه

باريس - يستعد مرسيليا المتصدر وباريس سان جرمان حامل اللقب لمواجهتهما المرتقبة الاسبوع المقبل عندما يستقبل الاول لنس السادس عشر الاحد في ختام المرحلة الثانية عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم ويحل الثاني على لوريان السابع عشر السبت.

ويحقق مرسيليا موسما رائعا اذ فاز 8 مرات من اول 11 مباراة، لكن سلسلته توقفت المرحلة الماضية عندما سقط امام ليون بهدف يوان غوركوف، ما سمح لسان جرمان بتقليص الفارق معه الى اربع نقاط بعد فوزه على بوردو 3-صفر.

ويقدم الفريق الجنوبي مستويات جيدة مع مدربه الارجنتيني مارسيلو بيلسا الذي عاش فترة مريبة مع ادارة الفريق بعد انطلاق الموسم بسبب تعاقدات لم تتم استشارته فيها، ومعتمدا على هدافه الدولي اندريه-بيار جينياك متصدر ترتيب الهدافين مع 10 اهداف بفارق اثنين عن الكسندر لاكازيت مهاجم ليون.

لكن الفريق الفرنسي الوحيد الذي احرز لقب دوري ابطال اوروبا سقط امام رين 1-2 في دور الـ16 من مسابقة الكأس برغم تقدمه في الشوط الاول ليتعرض لخسارة ثانية على التوالي.

ورأى رئيس الجمهورية السابق ومشجع باريس سان جرمان نيكولا ساركوزي ان بيلسا يقدم لمسة "مبدعة" لمرسيليا: "اعشق الرياضة، كرة القدم وباريس سان جرمان. لكن بطولة من دون مرسيليا لا طعم لها. في 9 تشرين الثاني/نوفمبر في الكلاسيكو، ساكون كما العادة بين فنسان لابرون (رئيس مرسيليا) وناصر (القطري الخليفي رئيس سان جرمان)".

وعن مباراة مرسيليا وليون الاخيرة، قال ساركوزي: "شاهدت المباراة الاخيرة ضد ليون. فاز الاخير 1-صفر بفضل هدف غوركوف الرائع لكن النتيجة كادت تكون 2-صفر لمرسيليا. المدرب بيلسا يمنح لمسة مبدعة لمرسيليا".

من جهته، كشف مدافع سان جرمان البرازيلي العائد تياغو سيلفا بعد غياب شهرين بسبب الاصابة عن اهمية الفوز على لوريان قبل مواجهة مرسيليا في 9 تشرين الثاني/نوفمبر: "من بالغ الاهمية الفوز على لوريان كي نبقى الى جانب المتصدر. الفوز على مرسيليا بعد ذلك سيسمح لنا بالاقتراب من المركز الاول".

وعن اللعب على ارضية صناعية في ملعب "موستوار" قال سيلفا: "الاراضي الصناعية تختلف عن بعضها. الكرة تسير بشكل سريع لذا يجب ان نركز على لوريان كي نقدم مباراة كبيرة".

اما مواطنه لوكاس مورا الذي يعيش موسما جيدا مع فريق للعاصمة فقال: "ستكون مباراة لوريان صعبة، سنعمل كثيرا للفوز والاستعداد لمباراة البطولة بعدها مع مرسيليا".

وفي ظل الصراع بين قطبي الكرة الفرنسية يأمل ليون الثالث مواصلة انتصاراته ورفعها الى اربعة على التوالي عندما يحل على نيس السابع، على غرار سانت اتيان المتساوي معه بالنقاط والذي ينتقل شمالا لمقابلة ليل الجريح بثلاث خسارات على التوالي.

ويفتتح موناكو وصيف النسخة الماضية المرحلة الجمعة عندما يستقبل رينس، فيما يلعب السبت غانغان مع باستيا، مونبلييه مع ايفيان، ومتز مع كاين، والاحد نانت مع رين وبوردو مع تولوز.