مدرب بورنموث يتحمل مسؤولية اختيار تشكيلته

هاو في مرمى الانتقادات

قال ايدي هاو مدرب بورنموث المنافس في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم إنه لا يتأثر بأي ضغوط أو آراء خارجية عند اختيار تشكيلة فريقه مؤكدا أنه يأخذ في الاعتبار فقط مصلحة الفريق.

وجاءت تصريحات هاو (39 عاما) قبل مباراة فريقه في الدور الثاني في كأس رابطة الأندية الانكليزية أمام برمنغهام سيتي في وقت لاحق الثلاثاء.

وفي الموسم الماضي تعرض هاو لانتقادات بسبب تشكيلة فريقه في مباريات في كأس انكلترا وكأس الرابطة بعد أن أشرك لاعبين من الصف الثاني وتعرض فريقه للخسارة أمام فرق من درجات أدنى ليودع المسابقتين مبكرا.

وأضاف هاو "بالتأكيد لن أخضع لأي ضغوط من أي جانب أو طرف ولن أفعل إلا الصواب والمناسب بالنسبة لنا.. وعندما أقول ذلك فأنا أعني تطوير اللاعبين الشبان وتعزيز صفوف فريقنا".

وأردف هاو "الكل في هذا البلد يطالب بمنح اللاعبين الشبان المزيد من الفرص وعندما تفعل ذلك وتشرك لاعبيك بالتناوب فإنك تواجه الانتقادات.. لن أفعل سوى الصواب لبورنموث ومستعد لتحمل النتائج".

ورغم نتائجه السيئة في مسابقات الكؤوس حقق بورنموث أفضل نتيجة في تاريخه في الدوري عندما احتل المركز العاشر في دوري الكبار في الموسم الماضي.

وفي الجولة المقبلة من الدوري سيلتقي بورنموث على أرضه مع مانشستر سيتي السبت المقبل.