مدرب بورتو يقلل من اهمية اخبار انتقاله الى تشلسي

قاد بورتو بدون اي هزيمة

دبلن - قلل مدرب بورتو البرتغالي اندري فياس-بواس من اهمية الاخبار التي تتحدث عن امكانية انتقاله للاشراف على تشلسي الانكليزي خلفا للايطالي كارلو انشيلوتي وذلك قبل ساعات معدودة على خوض فريقه نهائي مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" امام مواطنه سبورتينغ براغا الاربعاء في دبلن.

ويقدم بورتو موسما رائعا بقيادة فياس-بواس الذي استلم الاشراف على الفريق قبل عام فقط، اذ نجح الفريق البرتغالي العريق في الفوز بلقب كأس السوبر المحلية والدوري المحلي اضافة الى تأهله لنهائي الكأس المحلية، حيث يواجه فيتوريا غيمارايش الاحد المقبل، ونهائي الدوري الاوروبي.

ويبدو فياس-بواس في طريقه لتكرار انجاز المدرب الفذ جوزيه مورينيو الذي قاد بورتو الى ثلاثية الدوري والكأس المحلية ومسابقة كأس الاتحاد الاوروبي عام 2003، وفي حال نجح الفريق الازرق والابيض في تخطي عقبة مواطنه براغا اليوم سيصبح فياس-بواس اصغر مدرب يتوج بلقب اوروبي عن عمر 32 عاما و213 يوما، والعمر القياسي السابق مسجل باسم خوسيه فيالونغا الذي قاد ريال مدريد الاسباني الى لقب كأس الاندية الاوروبية البطلة عام 1956 عن 36 عاما و185 يوما.

ويبدو ان ما حققه فياس-بواس حتى الان دفع تشلسي الى الاهتمام باستعادة خدماته بعد ان كان مساعد مورينيو في الفريق اللندني، الا ان المدرب الشاب الذي قاد بورتو للفوز بلقب الدوري المحلي دون اي هزيمة وهو امر لم يحققه سوى بنفيكا خلال موسم 1972-1973، اكد استمراره في منصبه الحالي، قائلا "انا سعيد جدا في بورتو. انها المدينة التي ترعرعت فيها. انه فريق مسقط رأسي وليس من السهل تركه. نحن مركزون على الفوز بيوروبا ليغ وسنلعب الموسم المقبل في دوري ابطال اوروبا".

وتابع "لا يمكنك القول انه اذا تأهلت الى نهائي يوروبا ليغ هذا الموسم ستفوز بلقب دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل (كما فعل مورينيو عام 2004)، الامور ليست بهذه السهولة. نأمل الموسم المقبل ان نتخطى دور المجموعات وربما الدور ربع النهائي او ابعد من ذلك. لنحلم بالمزيد".

والمفارقة ان فياس-بواس كان من اشد المعجبين بمدرب براغا الحالي دومينغوس باسيينسيا عندما كان الاخير لاعبا شابا في صفوف بورتو بالذات، وهو كتب في احد الايام رسالة الى المدرب الانكليزي الراحل بوبي روبسون الذي اشرف على الفريق البرتغالي من 1994 حتى 1996، يطلب منه الاعتماد بشكل اكبر على باسيينسيا عوضا عن ابقائه على مقاعد الاحتياط.

ورد روبسون على فياس-بواس طالبا منه ان يدعم طلبه بالاثباتات لان باسيينسيا كان يافعا ومجهولا حينها، فقام فياس-بواس بتحضير ملف شامل عن الاخير وارسله للمدرب الانكليزي الذي اعجب بما شاهده من فياس-بواس فارسل الاخير الى انكلترا لكي يخضع لدورات تدريبية عديدة.

وبعد ان حصل على شهادته التدريبية، انضم فياس-بواس للطاقم الفني الخاص بمورينيو، اولا مع بورتو ثم تشلسي وانتر ميلان الايطالي، قبل ان يعين في منصبه الحالي في الثاني من حزيران/يونيو الماضي خلفا لمانيول جيزالدو فيريرا الذي انتقل بدوره للاشراف على ملقة الاسباني ثم باناثينايكوس اليوناني.‏