محمد شول لن يشارك في المونديال

قرار غريب لشول

ميونيخ (المانيا) - اكد الاتحاد الالماني لكرة القدم الثلاثاء في بيان ان لاعب وسط فريق بايرن ميونيخ محمد شول لن يشارك في مونديال 2002 الذي تستضيفه كوريا الجنوبية واليابان من 31 ايار/مايو الى 30 حزيران/يونيو.
وابلغ شول (31 عاما و36 مباراة دولية) مدرب المنتخب رودي فولر بقراره بعدم المشاركة خلال لقاء بينهما اليوم في ميونيخ، وبرر قراره بالاصابات المتكررة التي تعرض لها في الاشهر الماضية.
واوضح شول "بسبب حالتي الصحية، لا استطيع مساعدة المنتخب ولا المدرب رودي فولر خلال كأس العالم في كوريا الجنوبية واليابان".
واعرب فولر عن اسفه لقرار شول، وقال "كنت امل حتى اللحظة الاخيرة ان يكون شول في كامل لياقته لخوض المونديال، وقد شرح لي بالتفصيل حالته الصحية خلال لقائنا".
وكان فولر صرح لصحيفة بيلد انه كان يجب عدم اشراك شول في مباراة بايرن ميونيخ ضد هرتا برلين (3-صفر) السبت الماضي، بينما اكد اللاعب ان غياب قائد الفريق ستيفان ايفنبرغ كان السبب في اشتراكه في اول مباراة منذ اصابته في الحالب في 3 شباط/فبراير الماضي.
واعتبر فولر انه "من دون شول، وبوجود سيباستيان ديسلر، ستكون عملية تنشيط اللعب منوطة بلاعب وسط باير ليفركوزن ميكايل بالاك".
يذكر انه لم يسبق لشول ان شارك في النهائيات، ففي مونديالي 94 و98 عندما كان لاعبا في كارلسروه لم يضمه المدرب بيرتي فوغتس الى التشكيلة.