محمد حجي يرسم أحلام نجيب محفوظ تشكيليا

حجي يحاول سبر أغوار محفوظ

القاهرة - يفتتح الاسبوع القادم بدار الاوبرا بالقاهرة معرض يستوحي فكرة الاحلام للفنان التشكيلي المصري محمد حجي الذي رسم أكثر من 180 لوحة تستلهم الكتابات الاخيرة للروائي نجيب محفوظ الحائز على جائزة نوبل في الاداب.
والمعرض الذي يبدأ الاثنين القادم تحت عنوان (أحلام معتادة) يستمر عشرة أيام ويضم أكثر من مئة لوحة قال حجي في دليل يصاحب المعرض انها تلخص أشواق الانسان الى الحرية وما تجمع في وجدانه "عبر مسيرة الحياة من خيالات وأطياف."
وشارك حجي في أكتوبر تشرين الاول الماضي بلوحات تستلهم معاني القران في الدورة الثالثة عشرة لمعرض (القران في مرآة الفن) بالعاصمة الايرانية طهران حيث عرضت له 33 لوحة تحت عنوان (رسام يقرأ القران).
كما يرسم منذ خمس سنوات اللوحات الموازية للاقاصيص التي يكتبها محفوظ تحت عنوان (أحلام فترة النقاهة) ونظم له في الكويت في ديسمبر كانون الاول الماضي معرض يضم 60 لوحة منها.
واشار حجي الى أن التحليق في عالم الاحلام يحرر الانسان والرسام من القيود ليهيم بحرية تبدو مطلقة "حيث تنتفي النسب والمسافات والاحجام وتتحرر الالوان من صلتها بالاشكال وتختفي الصفات البشرية للكائنات ويتم التخلص من قواعد المنظور والابعاد وكل ما يحمله الفنان على ظهره من قواعد الرسم.