محكمة قطرية تثبت حكم الاعدام على صحافي اردني

القرار القطري أثار استياءا كبيرا في الاوساط الأردنية

الدوحة - ثبتت محكمة الاستئناف القطرية الاثنين حكم الاعدام بتهمة التجسس الصادر من محكمة الجنايات الكبرى في الدوحة في حق الصحافي الاردني فراس المجالي، وفق ما علم من مصدر قضائي.
وجاء في نص الحكم الذي تلاه القاضي عبدالله السعدي "انه سيتم رفع الحكم الى الامير لاقراره".
ويملك امير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني حق اصدار عفو عن المحكوم عليهم بالاعدام.
وقال نصوح المجالي وزير الاعلام الاردني السابق ووالد المتهم اثر النطق بالحكم "اذا قصر عدل القضاة يصححه عدل الامير".
ولم يحضر المتهم فراس المجالي جلسة النطق بالحكم.
وفي عمان، اعرب وزير الاعلام الاردني محمد العدوان عن اسفه للقرار موضحا "نأسف لقرار محكمة الاستئناف القطرية ونعول كثيرا على حكمة القيادة القطرية بالاهتمام والنظر بعين العدل والانصاف لهذه القضية الانسانية".
وكان امير قطر التقى في منتصف كانون الثاني/يناير ملك الاردن عبدالله الثاني في باريس. واعتبر مراقبون ان قضية فراس المجالي كانت حاضرة على الارجح في اللقاء بين قائدي البلدين.
كما يعتبر مراقبون ان تحسنا طرأ في الآونة الاخيرة على العلاقات بين البلدين وتجسد ذلك في زيارة قام بها وفد من رجال اعمال اردنيين الى قطر.
واوقف فراس المجالي في كانون الثاني/يناير 2002 بتهمة التجسس.