محامو موسوي يطالبون بنقل وقائع محاكمته تلفزيونيا

موسوي في حفل تخرجه من احدى الجامعات البريطانية

واشنطن - ايد محامو الفرنسي زكريا موسوي، المتهم بالمشاركة في هجمات 11 ايلول/سبتمبر، طلب محطة تلفزيون اميركية نقل وقائع محاكمته على شاشتها.
وذكرت وزارة العدل من جهتها ان وجود كاميرات التلفزيون في المحاكم يعتبر انتهاكا للاجراءات الجنائية الفدرالية.
وشكرت شبكة "كورت تي.في" التي رفعت في 26 كانون الاول/ديسمبر طلبا لنقل وقائع المحاكمة، المحامي ادوارد ماكماهون الذي قدم دعمه لها. وقالت في بيان "نكون مسرورين عندما لا يعترض الاطراف المعنيون على حضورنا".
واضاف رئيس مجلس ادارة الشبكة هنري شليف "اذا كان السبب الذي يحمل المتهم على طلب وجود كاميرات هو انه يتخوف من الا تكون محاكمته عادلة، فنحن واثقون ان الكاميرا ستؤكد ان نظامنا القضائي يعمل بطريقة عادلة من دون اخذ اهمية القضية في الاعتبار".
وقد اعتقل موسوي (33 عاما) في 16 آب/اغسطس بسبب مخالفته قوانين الاقامة في الولايات المتحدة. وتقول الحكومة الاميركية انه "شارك مشاركة نشطة" في المؤامرة التي ادت الى الاعتداءات. وعلى هذا الاساس وجهت اليه ست تهم يستحق على اربع منها عقوبة الاعدام.
وقالت وزارة العدل في بيان "انه من المفروض رفض الطلب الذي قدمته «كورت تي.في» لأنه ممنوع ان يصور التلفزيون وقائع محاكمة" بموجب القوانين الجنائية الفدرالية والمحلية. واوضحت ان وجود كاميرات التلفزيون "تعرض الادارة القضائية لمخاطر جمة".