متحف رقمي للآثار المصرية على الانترنت

خطوة عملاقة لجمع التاريخ المصري عبر الانترنت

القاهرة - اطلقت مصر وشركة اي.بي.ام الثلاثاء في القاهرة في حفل اقيم امام اهرامات الجيزة وتمثال ابو الهول موقعا باسم "مصر الخالدة" للاثار المصرية على شبكة الانترنت يتضمن معلومات متكاملة عن الآثار مرفقة بصور ذات ابعاد ثلاثية.
واكد وزير الاتصالات المصري احمد نظيف على ان "المشروع بدأ العمل فيه قبل ثلاثة سنوات بالاتفاق بين حكومته وشركة الكومبيوتر العالمية التي دفعت تكلفة الموقع التي بلغت مليونين ونصف مليون دولار ويتضمن وضع كل المواقع الاثرية المصرية على شبكة الانترنت وكل المعلومات التي تتوفر عنها".
وتابع "سيستمر العمل لفترة طويلة في هذا المجال بالتعاون مع الشركة لاستكمال اكبر موسوعة تتعلق بالحضارة المصرية واتاحتها امام العالم بعد ان استطاعت الان ان تضع العديد من المواقع الاثرية المصرية على الانترنت بينها الاثار المحفوظة في المتحف المصري والمتحف القبطي ومعابد هابو والاقصر والكرنك في مدينة الاقصر وغيرها من مواقع".
واشار مدير مركز التوثيق للثقافة والارث الطبيعي في مكتبة الاسكندرية مدير المشروع عن الجانب المصري فتحي صالح الى ان"مصر ستوفر تاريخ الحضارات التي تعاقبت على ارضها من خلال هذا المشروع وتجعله متاحا امام العالم بما يعزز من البعد الثقافي ويشجع على جذب السياحة وتطويرها"