مبارك يفقد الوعي من حين لآخر

الرئيس السابق متهم في قضايا فساد وقتل

القاهرة - ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط الثلاثاء ان الرئيس السابق حسني مبارك (83 سنة) يعاني من عدم انتظام نبضات القلب ويفقد الوعي للحظات.

واوضحت الوكالة نقلا عن مصدر طبي ان "حالة الرئيس السابق حسني مبارك مستقرة لكنه يعاني من عدم انتظام نبضات القلب ومن فقدان الوعي للحظات وعدم تركيز".

ومن المقرر ان تبدأ محاكمة مبارك، الذي اطاحت به ثورة شعبية في 11 شباط/فبراير الماضي، في الثالث من اب/اغسطس المقبل. وهو متهم في قضايا فساد وبالمسؤولية عن قتل متظاهرين خلال هذه الثورة التي سقط فيها نحو 850 قتيلا في كانون الثاني/يناير وشباط/فبراير الماضيين.

وكان التلفزيون الرسمي نقل مساء الاحد عن محامي مبارك ان "الرئيس السابق دخل في غيبوبة كاملة بعد تدهور مفاجىء في صحته".

لكن مدير مستشفى شرم الشيخ الدولي نفى بعد دقائق هذا النبأ الذي نفته ايضا وزارة الصحة.

والرئيس السابق موجود في مستشفى شرم الشيخ منذ نيسان/ابريل الماضي بعد اصابته بازمة قلبية خلال استجوابه.

ونادرا ما تصدر معلومات عن حالة مبارك الصحية وغالبا ما تكون هذه المعلومات متضاربة.

ففي حزيران/يونيو الماضي قال محاميه فريد الديب انه "مصاب بسرطان في البطن والمعدة والاورام تتفاقم"، الا ان وزارة الصحة اكدت عدم وجود اي معلومات في هذا الشأن.