مبارزة جديدة بين سائقي فريق مرسيدس في جائزة سنغافورة الكبرى

سلسلة مبارزات هاميلتون وروزبرغ مستمرة

سنغافورة - تنتظر شوارع سنغافورة الليلية مبارزة جديدة بين سائقي فريق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون والالماني نيكو روزبرغ في المرحلة الرابعة عشرة من بطولة العالم للفورمولا واحد الاحد المقبل.

وبقي من الموسم الحالي 6 مراحل فقط، لكن الصراع بين سائقي الفريق الالماني محتدم، اذ يتصدر روزبرغ الترتيب العام مع 238 نقطة بفارق 22 نقطة عن هاميلتون الذي احرز 6 سباقات مقابل 4 للالماني.

وما هو مؤكد ان خط الوصول في سباق سنغافورة لن يشبه كثيرا خط السنة الماضية عندما توج الالماني سيباستيان فيتل بطل العالم في الاعوام الاربعة الماضية مع ريد بول والمتوج في سنغافورة في 2011 و2012 و2013، على حساب الاسباني فرناندو الونسو سائق فيراري والفنلندي كيمي رايكونن (لوتوس)، اذ يحتل الاول المركز السادس في الترتيب العام ولم يصعد الى المنصة سوى مرتين هذا الموسم، والثاني المركز الخامس وصعد على المنصة مرتين، فيما تراجع رايكونن بطل العالم السابق على غرار فيتل والونسو الى المركز العاشر.

وتغيرت امور كثيرة في الموسم الحالي على صعيد السيارات، فسيطر ثنائي مرسيدس، مع منافسة منفردة من الاسترالي دانيال ريكياردو (ريد بول) الذي كسر هيمنة روزبرغ وهاميلتون بتتويجه في كندا والمجر وبلجيكا، فبات على بعد 50 نقطة من هاميلتون الثاني ويتقدم 60 نقطة على زميله فيتل.

وتواصلت التغييرات في البطولات، فترك لوكا دي مونتيزيمولو فريق فيراري بعد خدمة 23 عاما شهدت انجازات خارقة للالماني ميكايل شوماخر، وقرر الاتحاد الدولي"فيا" منع المحادثات عبر الراديو بشكل كبير بين مهندسي الفرق والسائقين.

وتكاثرت الشائعات مؤخرا في وسائل التواصل الاجتماعي، فرأى رجل الاعمال البريطاني واداري وليامس السابق آدم بار ان موسم 2015 لن يشهد مشاركة اكثر من 8 فرق وبعضها يدفع بثلاثة سائقين.

وذكر البعض الاخر ان فيراري وريد بول سيتبادلان الونسو وفيتل، او حتى رحيل بطل العالم قبل انتهاء عقده الى ماكلارين هوندا في 2015.

وبعد هدوء المناوشات الداخلية في فريق مرسيدس بين هاميلتون وزميله روزبرغ، يبدو الاول، بطل العالم 2008، جاهزا للسباق الذي يعرف بموناكو قارة اسيا: "برغم كل الصعود والهبوط، لا زلت منافسا على اللقب وهذا يحفزني في المراحل الست الاخيرة وبدءا من سنغافورة. اعشق حركة هذه المدينة والحلبة الكبرى".

اما روزبرغ فقال: "انها من ابرز لحظات الموسم. الجو رائع على غرار المدينة والحلبة. انصح الجميع بعيش هذه التجربة".

واقر روزبرغ ان صراع هاميلتون على اللقب في موسمي 2007 و20087 قد يمنحه افضلية عليه: "لست قلقا من ذلك. قد يساعده هذا الامر لكني مركز على عملي. هو منافس قوي، لديه مكامن قوة وضعف ايضا، لكني اركز على القيام بعملي مع فريقي".

واضاف روزبرغ انه خائب بسبب ادائه في سباق مونزا الاخير حيث حل ثانيا وراء هاميلتون.

وحذر الفرنسي الن بروست بطل العالم اربع مرات من صراع الشوارع بين روزبرغ وهاميلتون في سنغافورة، على غرار الصراع الكبير بينه وبين البرازيلي الراحل ايرتون سينا في ثمانينيات القرن الماضي: "النتائج في سبا فرانكورشان كانت سيئة جدا، خسرا سباقا متاحا، وبالنسبة للويس كانت سيئة جدا".

وفي المقابل، يبدو الاسترالي الشاب ريكياردو اخطر منافسي السهم الفضي، الى جانب الفنلندي فالتيري بوتاس (وليامس رينو) رابع الترتيب العام الذي صعد على المنصة 4 مرات في السباقات الست الاخيرة ليصبح اكتشاف الموسم 2014، ويرشحه البعض لاحراز لقبه الاول قريبا.