'ما أصعب الكلام' عن زواج المسيار في الدراما

الياسري في سباق مع الزمن

أبوظبي - يجري تصوير مسلسل "ما أصعب الكلام" في أماكن متفرقة بدولة الإمارات العربية المتحدة على قدم وساق من جانب فريق العمل المشارك به، خاصة أنه سيتم عرضه في رمضان المقبل على شاشة أبوظبي الأولى.

ودخل المخرج ياسر الياسري في سباق مع الزمن حتى يكون المسلسل جاهزا للعرض ضمن دراما رمضان.

والعمل من إنتاج تلفزيون أبوظبي ويشارك فيه نخبة من الممثلين الخليجيين والعرب، أهمهم غازي حسين وشيماء سبت وفاطمة عبدالرحيم وياسر المصري وليليا الأطرش ومحمد العامري وشهد الياسين ومرعي الحليان، وهو من تأليف وداد الكواري.

وتشير صحيفة "الاتحاد" إلى أن أحداث المسلسل تدول حول بطل العمل الممثل الأردني ياسر المصري الذي يقوم بدور "سيف" وهو شاب ثري ومثقف ويتمتع بحب واحترام الجميع، ويعيش مع أخته "نورا" التي تكبره بخمس سنوات في قصر مليء بالخدم.

ومن البداية نرى "سيف" يعامل أخته "نورا" كما لو كانت أخته الصغيرة وذلك لكونها تعرضت في بداية حياتها لصدمة عاطفية خضعت بعدها لعلاج نفسي، وهو يوفر لها كل ما تطلبه ويجاريها في مشاريعها الفاشلة ويغض الطرف عن استغلال سكرتيرتها لها، طالما أخته سعيدة فهذا يكفيه.

ويناقش العمل عدة أمور منها زواج المسيار واعتقاد الشباب بأن العمل المبكر أفضل من الدراسة وأن المال الكثير يفقد المرء اتزانه، إضافة إلى قضية التبرعات للشرق والغرب للتباهي من قبل رجال الأعمال والمؤسسات الكبيرة في حين أن هناك عوائل كثيرة بحاجة للمساعدة، وأن الزواج من الخارج مهما بدا مناسباً ومتكافئاً لا يخلو من المتاعب.

ويتطرق العمل إلى قضية الصراع بين الحق والباطل، وأموال تعب في جنيها الأب والجد لا أحد يعلم مصيرها. ونرى نموذجا جميلا للأرمل المخلص لذكرى زوجته الراحلة.

ويقول الأردني ياسر المصري "أؤدي دور سيف الشاب الثري المثقف الذي يحترم الجميع ويعيش مع أخته نورا في قصر، كما لو كانت أختي الصغيرة، رغم أنها أكبر مني بخمسة أعوام، وأنا أيضاً سعيد بالعمل".

وتؤكد النجمة البحرينية فاطمة عبدالرحيم أن دورها في المسلسل مختلف كلياً عن أدورها السابقة لأنه دور مركب ومعقد.

وتضيف "لا أريد الحديث عن دوري بإسهاب حتى يكون مفاجأة لجمهوري حين يعرض المسلسل على شاشة قناة أبوظبي في شهر رمضان المقبل، وكل ما أقوله أن دوري هو زوجة عانت الكثير من زوجها الذي يصدمني بأفعاله معي، وهو دور تطلب مني بذل مجهود كبير في تصوير مشاهده".

ويقول الفنان غازي حسين إنه يؤدي دور شخص طيب وهو "أب مثالي مسالم متقاعد عن العمل وهو سلمان الذي تُوفيت زوجته وتحمل بذلك مسؤولية مضاعفة في البيت في تربية أولاده الأربعة إلا أن ابنته الكبرى التي تؤدي دورها الفنانة شهد تخفف عن الأب، حيث تقوم بدور الأم والأخت والصديقة، وهو شخصية محبوبة لدى الناس، وتتطور أحداث المسلسل بعد ذلك بتعرف سلمان إلى شخصية سيف الذي يؤدي دوره الفنان الأردني ياسر المصري".

وتؤدي الفنانة العُمانية سميرة الوهيبي دور "شهلة" وتقول"أتميز في أدائي لأدواري بأني لا أكرر نفسي في شخصيات معينة (....) تقمصي لشخصية 'شهلة' أتعبني كثيراً من الناحية النفسية، لأنها أصلاً شخصية غير مستقرة نفسياً".