مؤتمر تعليمي لربط فصول 16 دولة عربية مع المملكة المتحدة

كتب ـ المحرر الثقافي
ماذا ينقصنا؟

ينظم المجلس الثقافي البريطاني المؤتمر الأول لإطلاق مشروع (Connecting Classrooms) التعليمي الذي يربط بين الفصول الدراسية في 16 دولة عربية مختلفة والمملكة المتحدة.
تنطلق فعاليات المؤتمر، بفندق إنتركونتننتال سيتي ستارز بالقاهرة، في 7 يوليو/تموز ويستمر حتى 9 من الشهر نفسه. ويقوم وزير التربية والتعليم المصري الدكتور يسري الجمل بإلقاء كلمة في اليوم الأول من المؤتمر، ويشارك في حلقة نقاش مع كبار المسئولين البريطانيين والفلسطينيين والسوريين في مجال التعليم حول الرؤى المستقبلية للتعليم.
تبدأ فعاليات المؤتمر بكلمة ترحيب من أولجا ستانويلوفيتش، مدير المدارس في التربية والتعليم، المجلس الثقافي البريطاني، ثم تتحدث سارة إيوانز، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا بالمجلس البريطاني.
ثم لقاء مع وزراء تعليم المستقبل (الطلبة الفائزون في المسابقة من المملكة المتحدة والشرق الأدنى وشمال أفريقيا) حول "ما الذي نريد تحقيقه؟" يقدمه ميك ووترز، مدير المناهج، هيئة المؤهلات والمناهج، المملكة المتحدة.
بعد ذلك تنقسم الوفود إلى مجموعات مصغرة يناقشون فيها "رؤية حول المستقبل"، في قاعات اجتماعات منفصلة. برئاسة كل من د. يسري الجمل، وزير التربية والتعليم المصري، ومحمد محمد، نائب وزير التربية في سوريا، وبصري سلمودي، مساعد نائب الوزيرلشئون التخطيط والتطوير في فلسطين. وميك ووترز، مدير المناهج، بهيئة المؤهلات والمناهج، المملكة المتحدة.
ثم يلقي وزيرالتربية والتعليم المصري، د. يسري الجمل كلمة حول "رؤيته لمستقبل التعليم".
ثم تعرض تجارب النجاح في كل من المغرب والمملكة المتحدة (أساليب مبتكرة – المدارس المستدامة)، ومصر والمملكة المتحدة (أساليب مبتكرة للتعلم في الفصل الدراسي)، ولبنان والمملكة المتحدة (تغيير المفاهيم)، فلسطين والمملكة المتحدة (مشروعات مشتركة للمناهج)، الأردن وسوريا (القيادة الإستراتيجية لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات).

بالإضافة إلى عرض تجارب النجاح من خلال (ورش عمل تستكمل في قاعات الاجتماعات المنفصلة)
وتبدأ فعاليات اليوم الثاني الثلاثاء 8 يوليو/تموز 2008 بعرض ملخص اليوم الأول، تقدمه سالي جوجين القائم بأعمال المدير بالمجلس الثقافي البريطاني في مصر. ثم تبدأ أنشطة ابتكارية/تأملية، تقديم آليسون ويلموت. ثم تتحدث أولجا ستانويلوفيتش، مدير المدارس في التربية والتعليم، والتعليم والمجتمع بالمجلس الثقافي البريطاني عن مفهوم "التواصل المدرسي".
ثم تنتقل الوفود إلى قاعة أخرى في ورش عمل المجموعات القطرية، بإشراف سوزان دوجلاس، مستشار القيادة – للمدارس بالمجلس الثقافي البريطاني.
يعقب ذلك افتتاح معرض الأعمال الفنية للمشاركين والمسابقة، وتناقش الفرق القطرية "ماذا ينقصنا؟"
ويبدأ اليوم الثالث بسؤال "ماذا يمكننا أن نرى في فصولكم بعد مرور عشر سنوات من الآن؟" تطرحه سالي جوجين القائم بأعمال المدير بالمجلس الثقافي البريطاني في مصر.
يعقب ذلك جلسة التخطيط (ورشة عمل المجموعات المصغرة حول تخطيط الأعمال الشخصية)، وتتناقش الوفود حول ما يمكنني عمله وما أحتاج إلى مساعدة لعمله، من أعمال قصيرة المدى وأعمال طويلة المدى، وكيف يمكنني مساعدة الآخرين.
ثم يتحدث في الجلسة الختامية د. بالديف سينج، مدير إستراتيجية التعليم بشركة إيمادجين إيديوكاشين المحدودة.