ليوناردو دي كابريو في فيلم سياسي

دي كابريو يحاول التخلص من صورة معبود المراهقات

لوس انجليس - اختير الممثل الاميركي ليوناردو دي كابريو للمشاركة في فيلم مقتبس عن مسرحية تتناول كواليس حملة رئاسية اميركية قد يخرجه جورج كلوني، على ما ذكرت صحيفة "فراييتي" على موقعها الالكتروني.
وسيقوم دي كابريو (32 عاما) الذي كان مرشحا للمرة الثالثة للفوز بجائزة اوسكار هذه السنة عن فيلم "بلود دايمند"، بدور البطولة في الفيلم المقتبس عن مسرحية "فاراغوت نورث" التي كتبها مساعد سابق لهاورد دين المرشح الديموقراطي السابق الى السباق الرئاسي في 2004.
واوضحت الصحيفة التي غالبا ما تحصل على معلومات حصرية في هوليوود، ان شركتي دي كابريو وكلوني ستشاركان في الانتاح تحت راية استديوهات "وارنر بروذرز".
وتروي "فاراغوت نورث" التي ستعرض في برودواي العام المقبل، قصة مدير اتصالات شاب، لدى مرشح الى الرئاسة يكتشف عالم السياسة الذي لا يرحم، في مواجهة خصوم اكثر خبرة منه.
ويكثر دي كابريو الذي يحاول التخلص من صورة "معبود المراهقات" في السنوات الاخيرة من الافلام ذات الطابع السياسي. وسيشارك في فيلم عن فضيحة انرون كما انه انتج فيلما وثائقيا يدرس سبل مواجهة الاحتباس الحراري.