'ليوا للرطب' يبدأ تسجيل الاشتراك في مسابقات 2010

التسجيل حتى 15 من الشهر الجاري

أبوظبي ـ أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان ليوا للرطب 2010 الذي يقام تحت رعاية الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وتنظمه هيئة أبوظبي للثقافة والتراث خلال الفترة من 17 ولغاية 26 يوليو/تموز الجاري بمدينة ليوا في المنطقة الغربية بإمارة أبوظبي، عن بدء تسجيل المشاركات في جميع فروع الرطب بالمسابقة، ودعوة المشاركين من أصحاب المزارع إلى سرعة التسجيل به، وذلك لغاية 15 يوليو/تموز، حيث باشرت اللجنة المنظمة باستقبال المشاركات ابتداءً من أمس الثلاثاء 6 يوليو/تموز في موقع المهرجان.
ينظم مهرجان ليوا للرطب 2010 هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، الراعي الرئيسي (أدنوك ومجموعة شركاتها)، وبرعاية بلاتينية (مؤسسة الإمارات للطاقة النووية)، رعاية ذهبية (شركة الظاهرة الزراعية، وشركة الفوعة لتطوير وتنمية قطاع النخيل)، رعاية فضية (جمعية أبوظبي التعاونية)، الراعي الإعلامي (شركة أبوظبي للإعلام). ويدعم المهرجان كل من مجلس تنمية المنطقة الغربية، بلدية المنطقة الغربية، القيادة العامة لشرطة أبوظبي، جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، وشركة أبوظبي للتوزيع.
وأوضح عبيد المزروعي مدير المهرجان أن معايير المسابقة تشترط أن يكون الرطب من الإنتاج المحلي لدولة الإمارات العربية المتحدة، ولا تقبل التمور في المسابقة، أن يكون الإنتاج من المزرعة التي تعود ملكيتها للمشارك وإحضار الأوراق الخاصة بملكية الأرض الزراعية عند التسجيل، والالتزام بمواعيد تسليم العينات حسب الفئات وحسب التواريخ المحددة التي تمّ الإعلان عنها في وسائل الإعلام، ويحق للفرد أن يشارك في فئتين من فئات المسابقة، أما فئة النخبة فهي مُتاحة للجميع.
وسوف يتم احتساب 50% من درجة تقييم مُشاركة الفائز بعد كشف اللجنة المحكمة على المزرعة والتأكد من الآتي :النظافة العامة للمزرعة، والعناية بالنخلة من خلال التكريب المناسب، والحفاظ على النظافة العامة، واستخدام أسلوب الري الأمثل في توفير مياه السقي. وسوف يتم احتساب 50% من الدرجة على مواصفات الرطب.
أما مواصفات الرطب ومعايير المسابقة، فهي: أن يكون الرطب من إنتاج محلي موسم 2010، وأن لا تزيد نسبة الإرطاب عن 50% وفي مرحلة النضج المناسبة، وأن لا تحتوي المشاركة الواحدة على أكثر من صنف واحد في فئات الصنف الواحد، وأن لا يقل عدد الأصناف عن (خمسة عشر صنفاً وأن لا يزيد على خمسة وعشرين صنفاً) في فئة النخبة، وأن يكون الرطب خاليا من الإصابات الحشرية أو من وجود الحشرات الميتة وبويضاتها ويرقاتها ومخلفاتها، وخاليا من العيوب المظهرية.
مع عدم وجود رائحة أو طعم غير طبيعي، أو شوائب معدنية أو رملية مثل ندب. وأن يكون الرطب بحجم مناسب ومقبول، ولا يحتوي على ثمار غير مكتملة النضج. وأن يكون المنتج خاليا من متبقيات المبيدات والأسمدة الكيميائية (سوف يتم فحص المشاركات الفائزة مخبرياً).
ويجب أن يقدم الرطب المُراد المشاركة به في جيمع فئات المسابقة في (مخرافة). وأن يكون وزن المشاركة من 3 إلى 5 كيلو جرامات في فئة الصنف الواحد ومن 2 إلى 3 كيلو جرامات بفئة النخبة. وأن يتم القبول بقرارات لجنة التحكيم.
أما فئات المسابقة فهي: الخلاص، الدباس، بومعان، خنيزي (وهو جديد مهرجان ليوا 2010)، الفرض، وفئة النخبة.
وتأتي معايير وشروط لجنة التحكيم تأكيداً على حرص اللجنة العليا المنظمة على الارتقاء بزراعة النخيل، والعناية بالأساليب المثلى لاستخدام مياه الري وترشيدها، والدعوة لاستخدام بدائل للمبيدات الحشرية لما لها من أثر سلبي هائل على صحة متناول الرطب.