ليديكا من التزلج الى 'السنوبورد' قبل دخول التاريخ الاولمبي

ليديكا تكتب المجد في بيونغ تشانغ

بيونغ تشانغ (كوريا الجنوبية) - كانت أول رياضية في تاريخ الالعاب الاولمبية تشارك في التزلج الالبي والواح التزلج (سنوبورد). سيكون بمقدور التشيكية استر ليديكا دخول التاريخ الاولمبي، اذا اضافت ذهبية الطويل المتوازي في الواح التزلج الى ذهبيتها المفاجئة في سباق التعرج السوبر طويل.

كان فوز النمساوية آنا فييث متوقعا السبت في سباق التعرج السوبر طويل ضمن التزلج الالبي، لكن بفارق 1 بالمئة من الثانية، خطفت ليديكا (22 عاما)، المعروفة أكثر في أوساط السنوبورد، الاضواء ونالت الذهبية في العاب بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية.

حتى هي لم تقتنع بما حققته "حتى اليوم، كنت اعتقد اني افضل في السنوبورد". لكن هذه المرة لن يفاجىء كثيرون بحال نيلها ذهبية التعرج الطويل، بدءا من تصفيات يوم الخميس.

يقول الفرنسي سيلفان دوفور الذي يخوض المسابقة عينها لدى الرجال "لدى المشاركات في السنوبورد، هي مرشحة فوق العادة. حققت خمسة انتصارات هذا الشتاء من اصل 6 مشاركات. السباق الوحيد الذي لم تفز به هو التعرج. في السنوبورد هي عملاقة".

تابع عن انجازها الاول "فوجئت مثل كثيرين، ولو كنت أعلم انها قوية. هي ماكينة، ماكينة تدريب، ماكينة جسدية. لكن كنت سأراهن على نيلها ميدالية في السنوبورد بالطبع، حيث تسحق كل شيء منذ بضع سنوات".

ورأى دوفور ان "ما قامت به في الالبي، هو أمر هائل بكل بساطة. هذا انجاز استثنائي. تتدرب الفتيات في التزلج طوال السنة، في السنوبورد تتدرب ايضا طوال السنة، لكنها استطاعت القيام بشيئين مختلفين. يبدو الأمر جنونيا".

يقول مدربها توماس بانك "لم تكن مرتاحة صباح اليوم الذي شهد تتويجها. كانت تبكي بسبب آلام في ظهرها. اعتقدت ان كل شيء هدم، لكن نجحنا بايجاد حل بطريقة ما".

تابع "اعتقد ان بعض الاشخاص في عالم التزلج الالبي انزعجوا من فوزها".

- روك وهوكي على الجليد -

جنوني لكن قابل للتفسير وفقا لدوفور، بسبب "أوجه الشبه والممرات" بين المسابقتين اللتين تمارسهما التشيكية.

يشرح بانك ان "السنوبورد يمنحها الكثير من التوازن والشعور".

تابع "والتزلج يساعدها في السنوبورد ايضا، لانه اسرع. في السنوبورد لديها احساس النزول ببطىء، ومنافساتها لم تستطع الوصول الى سرعتها في التزلج".

ويؤكد دوفور انه بالنسبة لمتزلجي السنوبورد الالبي، يعد التزلج، على الاقل الطويل او السوبر طويل "منجم معلومات ذهبي".

يؤكد "نبقى اشخاصا يدورون حول الأوتاد ولو انهم كانوا في المحور قليلا وليس بطريقة الانجراف. (التعرج) الطويل والسنوبورد الالبي قريبان أكثر من السنوبورد الالبي والسنوبوردكروس مثلا".

تابع "يملك حافتين، ما يعني قوة وسرعة أكثر. نحن بحاجة لمنحدر أقل لأننا رياضة توازن. نلعب بمركز الثقل لدينا. لكننا نراقب وضعهم، لان وضع الحوض يمكن ان يكون معلقا نوعا ما في السنوبورد الالبي".

بالنسبة لليديكا، فقد تم استيعاب الاسئلة التقنية. يبقى معرفة ما اذا كانت هضمت نتيجة السبت والتوقعات الضخمة الملقاة على عاتقها.

اذا ترجمت التوقعات وتوجت بذهبيتها الثانية السبت، ستصبح من ابرز نجمات الالعاب الاولمبية الشتوية. ستتخطى بشهرتها ربما بعض افراد عائلتها، على غرار والدها، نجم الروك الشهير في الجمهورية التشيكية، وجدها يان كلاباتس بطل العالم والمتوج بميداليتين اولمبيتين في الهوكي على الجليد. لكن ليس بالذهب".