ليبيا تفتح باب الترشح لمنصب محافظ البنك المركزي عبر الانترنت

هل هي الشفافية؟

طرابلس - نشرت ليبيا اعلانا على شبكة الانترنت بحثا عن محافظ يدير المصرف المركزي رغم عدم اتضاح ما اذا كان هذا يعني انه جرى الاستغناء عن المحافظ الحالي.

وفي خطوة غير تقليدية نشر المؤتمر الوطني العام (المجلس التشريعي) استمارة لراغبي شغل منصب محافظ المصرف المركزي ونائبه.

ولم يتضمن الإعلان إشارة لما إذا كان المحافظ الحالي الصديق عمر الكبير الذي عين في عام 2011 عقب الاطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي استقال أو فصل.

ويبدأ قبول طلبات شغل المنصب يوم 7 أغسطس/آب المقبل، وعلى الراغبين في شغل الوظيفة إرسال سيرتهم الذاتية وملء الاستمارة الإلكترونية التي تتضمن أسئلة عن تصورات صاحب الطلب لأولويات البنك والسياسات التي سيتبناها في حالة تعيينه.

وتتمثل المهمة الأساسية للبنوك المركزية في ضمان استقرار أسعار المواد الاستهلاكية من خلال معدل التضخم واستقرار سعر صرف العملات المحلية، وذلك لتوفير المناخ الملائم للنمو الاقتصادي.

ولم يتسن الاتصال بكبار مسؤولي البنك ومن بينهم الكبير للتعليق. وقال أعضاء بالمؤتمر الوطني العام إنه يحق للمحافظ الحالي التقدم بطلب لشغل المنصب.

وقال عبدالسلام نصية رئيس لجنة الميزانية والتخطيط والمالية في المؤتمر إن المجلس التشريعي صاحب حق تعيين شاغلي المناصب الرفيعة ومن بينهم محافظ المصرف المركزي ونائبه.

وكان المؤتمر الوطني قد أقر في مايو/أيار الماضي قانونا جديدا يحظر على أي شخص تقلَّد منصبا كبيرا في عهد معمر القذافي أن يشغل مناصب حكومية، وذلك بغض النظر عن دوره في الثورة التي أطاحت بالنظام السابق. وقد أبدى البعض تخوفه من أن القانون قد يحرم الحكومة من كفاءات ذات تجربة.